سيرين عبد النور، ممثلة موهوبة، تملك كل ما يلزم لتحافظ على نجوميتها لكنها كلها ترهلت للأسف ودخلت في مربع المراتب الثانية والثالثة.

النجمة التي لا تتحصن بالثقة والتواضع والرغبة بأن تكبر تسقط في آتون تكبرها وعجرفتها، وهي التي تمارس أبشع أنواع الفساد بالانتماء إلى مؤسسة حزبية تساعدها في القضاء اللبناني علها تربح قضية خاسرة ضد الجرس وكانت اعتدت على بيت شقيق الزميلة الأحمدية.

سيرين عبد النور بقوت القوات اللبنانية تهجم على بيت شقيق نضال الأحمدية

سيرين سكتت حين تعرضت لأبشع عبارات القدح والذم قبل قليل وهاجمتها المذيعةالكويتية مي العيدان واصفةً إياها بأقبح العبارات: (سيرين عبد النور شو هالفستان شو ظل ما طلع للحين، الفستان متاكده مو شاريتيه من لانجري).

مي العيدان

النمر المقنع – سبايس تون

Copy URL to clipboard
22 أكتوبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار