تعاني سوريا من مشكلة توفر الـ بنزين ومازوت وتشهد انقطاعاً مستمراً للكهرباء بحسب نجوم سوريا الذين يعبرون عن امتعاضهم من الأوضاع الإقتصادية الصعبة.

شكران مرتجى انتقدت الدول العربية المجاورة، وبالأخص الدول العربية الشقيقة لسوريا، وقالت: (دول الجوار الصديقة وتحديداً براً سوريا وقفت مع الجميع في كل المحن أين أنتم من حصارنا؟ من العقوبات التي تطالنا كم أشتهي وأتمنى قراءة شاحنات مليئة بمشتقات النفط للسوريين هدية من بلاد العرب أوطاني #صابرين_ورح_تفرج.. وهالسيارة مش عم تمشي بدي اشتري بسكليت بس بدي بنزين لروح أشتريها)

دول الجوار الصديقة براً قصدت بها شكران الدول التي تحد سوريا (لبنان، الأردن، العراق، فلسطين) أما تركيا فدولة غير صديقة. إلا اذا كانت شكران لا تعرف بالجغرافيا ولا بالدول التي تحد وطنها سوريا والتي تعلمناها منذ كنا في الثالث ابتدائي.. أم أرادتها “لطشة”!

وإن كانت قصدت لبنان لأنه لم يساعد سوريا في أزمتها النفطية، فلبنان أيضاً يعاني مثل سوريا وأكثر بكثير، ومنذ أكثر من 40 عاماً أي منذ الحرب الأهلية والتواجد العسكري السوري على أراضيه وصولاً لليوم.

لبنان لم تساعده سوريا في أزمته وحين احتاج النفط كانت توفر سوريا النفط بأسعار أقل من الخارج وليس مجاناً. وأيضاً لبنان حضن أكثر من ٤ مليون سوري الذين نزحوا إلى وطن مساحته 10452 كلم٢. وعدد شعبة 3 ونص مليون وبس.

أما اذا انتقدت شكران الأردن، فنذكرها أنها أغلقت حدودها مع سوريا خوفاً من دخول الدواعش إلى أراضيها من سوريا بعد اتفاقات دولية ببعث الخراب في الأردن بعد دمشق.

أما العراق، واذا نسيت شكران، فإنها تعاني من حرب ووضع اقتصادي صعب ومشاكل في النفط، بعدما وضعت أميركا يدها على أكبر أراضي النفط في العراق وأسقطت صدام حسين وأعدمته وسيطرت إيران على كل العراق.

أما فلسطين فمحتلة! كيف تؤمن النفط لسوريا والاحتلال الاسرائيل يسيطر عليها منذ عقود!

لمَ لمْ تنتقد شكران دول الخليج التي تملك كل النفط العالمي كما تريد؟ ولمَ اقتصر هجومها على لبنان، الأردن، العراق وفلسطين!

هل خافت على مصالحها مع دول الخليج التي تمنع أي شخص من التحدّث عن أراضيها وتضعه على اللائحة السوداء، بعكس لبنان “يالي مين ما كان بيحكي عنو” لأن لا دولة تصونه ولا زعماء أحرار فيه والشعب صار شعوبًا لبنانية!

ما قالته شكران

Copy URL to clipboard
14 أغسطس 2020
14:41
وزارة الصحة اللبنانية: حصيلة ضحايا تفجير المرفأ 177 وفاة ونحو 30 مفقودا وما يقارب 100 مصاب في العناية الفائقة
12:39
وزيرة الجيوش الفرنسية: سأكون في مرفأ بيروت بعد قليل لـ إستقبال حاملة الطائرات الفرنسية.
12:37
ديفيد هيل يصل إلى عين التينة للقاء الرئيس نبيه بري.
12:23
وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي: فرنسا دائماً بجانب لبنان واليوم بجانبه اكثر من اي وقت مضى بعد الكارثة التي حلّت به
12:07
سلطنة عمان ايدت قرار الإمارات بشأن العلاقات مع إسرائيل
11:18
مساعد وزير الخارجية الأميركية ديفيد هيل غادر قصر بعبدا من دون تصريح.
11:15
تعميم للمحامين: عدم التوجه إلى محكمة بعبدا
  إقرأ المزيد
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد
13 أغسطس 2020
20:51
وزارة الصحة: تسجيل 3 حالات وفاة و298 اصابة جديدة














شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار