بعد الجدل الكبير، الذي رافق قضية إجراء إختبارات شهادة التعليم المتوسط في الجزائر، إصدرت الحكومة منذ ساعات بيانا رسميا، قالت فيه أن إجراء الاختبار سيكون إختياريا أمام التلاميذ المنتظمين، وليس إلزاميا كما كان معمولا به في السابق.

ويقتصر الاختبار الإجباري على المترشحين الأحرار، أي الذين يتقدمون للامتحانات دون الارتباط بالحضور للمدارس، الذين يبلغ تعدادهم 23 ألفا.

ويأتي القرار بعد إستشارة وزارة التربية الوطنية للرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، لوضع حد لحالة القلق التي عاشها أولياء التلاميذ خوفا على مصير أبنائهم بعد انقطاعم عن الدراسة لمدة 4 أشهر، بسبب الأوضاع الصحية التي يعيشها العالم مع انتشار جائحةكورونا .

وجاء في البيان: (شهادة التعليم المتوسط لم تعد ضرورية لانتقال التلاميذ المتمدرسين إلى المستوى الأعلى، حيث سيتم الانتقال باحتساب معدلي الفصلين الأول والثاني، على أن يبلغ المعدل العام 9 من 20).

وبلغ العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا المستجد في الجزائر 12248 حالة مؤكدة، بعد تسجيل171 إصابة جديدة يوم الأربعاء.

وحسب آخر إحصائية نشرتها الوزارة عبر موقعها الإلكتروني، فإن ولاية البليدة سجلت أكبر الحالات (23 إصابة مؤكدة) خلال 24 ساعة الأخيرة، لتبقى في الصدارة بـ 1512 إصابة مؤكدة.

وتأتي في المرتبة الثانية الجزائر العاصمة بـ 1343 حالة، ثم سطيف 958 حالة.

سليمان البرناوي – الجزائر

Copy URL to clipboard
26 يناير 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار