هاجم الصحافي التركي أمير دونالتشن دوغلو النجم بوراك أوزجيفيت ووصف عمله (المؤسس عثمان) بأسوأ مسلسل تاريخي عُرض في تركيا منذ عقود، ودعا المشاهدين لعدم متابعته لأنه يشجعهم على التطرف الديني ويبعدهم عن الرسالة الإسلامية المعتدلة البعيدة عن الحروب والصراعات.

كتب: (مسلسل بوراك أوزجيفيت سيء للغاية، ويتضمن العديد من الأفكار الدينية المتطرفة التي يمكن أن تؤثر على شبابنا، مشكلته إنه لا يعرض أي أحداث درامية كما حدث مع المسلسلات التاريخية التي سبقته، إنه الأسوأ بينهم دون شك).

تابع: (يعلم بوراك كم أشيد بموهبته، لا شك أنه من ألمع النجوم وأكثرهم جماهيرية، واسمه ساهم بزيادة نسب المشاهدة، لكن تصدر عمله لا يعني إنه الأفضل).

أضاف: (أرجو من المشاهدين عدم متابعته لأنه يؤثر على أذهانكم وأذهان أطفالكم، لا علاقة للإسلام الحنيف به).

بوراك شن هجومًا مماثلًا على الصحافي ورد: (إنه يرجم المشاهدين الذين اختاروا هذا العمل وكأنهم لا يفهمون، ولو كان فاشلًا لأسقطوه منذ اليوم الأول بنسب المشاهدة).

تابع: (الهجوم طبيعي لأن النجاح كبير، والرد يكون عبر العمل فقط).

(المؤسس عثمان) يحصد أعلى نسبة مشاهدة في تركيا وتصل إلى ١٥ في المئة.

Copy URL to clipboard
16 أبريل 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار