باسم ياخور وقصي خولي وماغي وجيسي هل من يشبههم؟

عُرف النجم السوري باسم ياخور في بداياته من خلال الأدوار الكوميدية ودخل قلوبنا، لأنه أحد أسياد الكوميديا في سوريا وظهرت مقدراته العالية في مسلسل (٧ نجوم) الذي لا نزال نلجأ اليه كلما احتجنا الإبتسامة. وفي الوقت نفسه لم يحصر حاله ضمن كادر معين بل قدم عدداً من الأدوار المختلفة ورفض أن يعيد نفسه.

باسم ياخور يتوقع فوز هذا المنتخب في المونديال
النجم السوري باسم ياخور

أما النجم السوري قصي خولي، دخل أذهاننا بعد أدائه الرائع في مسلسل (أبناء القهر) حين جسّد دور الشاب الذي يعاني من طلاق والديه، ومن ثم زواج كل منهما من شريك حياة، فتركاه يصارع الحياة وحده وصولاً إلى تعرّفه على أصدقاء جعلوه مجرماً. أيضاً قصى يجيد الأدوار الكوميدية بشكل جيّد كما صديقه باسم ياخور.

النجم السوري قصي خولي
النجم السوري قصي خولي

المنافسة بين النجمين لم تتحوّل إلى كره أو حقد، بل يؤكدان لنا بأنهما من أعز الأصدقاء، ولا يسمحان للمنافسة بأن تبعدهما عن بعضيهما ولا أن ينكرا كل سنوات الصداقة والأيام الشاقة.

باسم ياخور وقصي خولي بلقطة غريبة
باسم ياخور وقصي خولي بلقطة غريبة

على السوشيال ميديا وجدنا صورة نُشرت لهما، وظهرا بلقطة عفوية ولا أطرف، حيث يقومان بحركة خفيفة الدم وكأنهما يقولان بأنهما لن يسمحا للنجومية بأن تقودهما إلى التكبّر والتعجرف والبعد عن شخصيتهما المرحة والقريبة من الناس. وهذا نراه بين ماغي بو غصن وجيسي عبدة أيضاَ وهما لم تتغيرا بعد أن كبرتا وبقيتا صديقتين وتطلا بلقطات مضحكة. هذا المشهد لا نراه إلا بين ثنائيات قليلة بين أوساط الممثلين وهو نادر بالمطلق بين المغنين الذين يكرهون بعضهم.

جان معوض – بيروت