ظافر العابدين Gentle الشاشة

أتعمّد دائماً الإبتعاد عن المسلسلات التراجيدية، أي تلك التي تتناول قضايا موجعة، أو ربما أهرب من الواقع دائماً.

النجم العالمي – التونسي، ظافر العابدين، وصل إلى النجومية وشارك في أهم الأفلام الأجنبية، وبما أننا في وطن عربي لا يقدّر الفنان الذي يُبدع بأدواره، ولأن لا يوجد نقاد في الدراما في الوطن العربي إلا في مصر وهم قلائل جداً.. فإن صيت ظافر الجيّد لم يصل إلينا إلا بالصدفة!

النجم التونسي - العتلمي ظافر عابدين
النجم التونسي – العتلمي ظافر عابدين

ورغم أنني دائماً أتجه نحو الأعمال الأجنبية، لم أعرف أن ظافر هو عربي وابن تونس الخضراء، ربما هذا تقصير منه هو، أو منا نحن أو الحق على الجهتين. لكن ما أعلمه جيداً أن ظافر عُرف في لبنان بعد مشاركته في مسلسل (24 قيراط) مع النجمتين ماغي بو غصن وسيرين عبد النور والنجم السوري عابد فهد، عرفناه لأنه نجم كبير ولا أقصد هنا أنه “عربش” على أكتاف النجوم الذين ذكرتهم سابقاً، بل كان لدينا الشغف للبحث عن اسم ظافر الرجل الذي سحر الفتيات بجمال شخصيته وهيبته واحترامه لنفسه.

ظافر عابدين أهم نجم عربي
ظافر عابدين أهم نجم عربي

هذا العام يشارك ظافر في عملين الأول مع النجمة ماغي بو غصن في مسلسل (كاراميل) وهو كوميدي بإمتياز حيث أبدع فيه ظافر وأثبت أنه نجم بكل المقاييس أي يستطيع أن يلعب كل الأدوار مهما كانت مركبة ومن جسد أدوراً في هوليوود فإن أدوراه في الدراما العربية ستكون مميزة بسبب قدرته على الإبداع وإعطاء الشخصية حجمها بعيداً عن الـ Over Acting. أما المسلسل الثاني فهو تراجيدي مصري (حلاوة الدنيا) تشاركه البطولة زميلته وابنة بلده هند صبري.

دور ظافر في مسلسل (حلاوة الدنيا) رائع جداً، ينقلنا من عالم إلى آخر، من عالم صعب على إثر اصابته بمرض سرطان المخ، إلى عالم كلّه تفاؤول وأمل حيث يمارس حياته الطبيعية بشكل عادي، لكننا نراه وقد أدمن على الحبوب القاتلة للألم أثناء تواجده في لندن، واعتقدنا في المشاهد الأولى من (حلاوة دنيا) وقبل معرفتنا بأنه مصاب بالسرطان، أنه وَلد “دلوع” لا يحب العمل بل متفلت من المسؤوليات، لنكتشف بأنه يعاني من المرض الخبيث.

هند صبري مع النجم التونسي العالمي ظافر عابدين
هند صبري مع النجم التونسي العالمي ظافر عابدين

ظافر لمن لا يعرفه من زملائه العرب أو من الجمهور شاب متواضع جداً رغم كل النجومية التي وصل إليها إلا أنه لا يزال يحافظ على الإنسان الكبير بداخله.. أذكر موقفاً حصل أمامي في بيروت وجعلني أستغرب خصوصاً أنه لا يعرفني ولا يدرك أني صحافية أراقب اذ تصرف بعفوية حين نزل من سيارة التي كانت تقودها صديقته كي يلقي السلام على شخص كان متواجداً في سيارة أخرى. لم يتكبّر ظافر بل تصرف بعفوية وأدب لا نعرفهما عند الكثرة من النجوم المعقدين.. ولو كان أي نجم آخر لرفض أن يبارح مكانه وكأنه مسمار مدقوق في “رجل كرسي”.

النجمة اللبنانية ماغي بو غصن برفقة الممثل التونسي ظافر العابدين
النجمة اللبنانية ماغي بو غصن برفقة الممثل التونسي ظافر العابدين

ظافر يعرف جيداً كيف يلعب على الشخصية ويعطيها أهمية كبرى، ولو كان المشهد عادياً فيخترع بإيماءاته حالة مشهدية خاصة ويرسم الإبتسامة على وجوهننا..

ظافر هو Gentle Man الشاشة العربية بفخامة تمثيله وأدواره التي جسّدها بحرفية عالية، منذ أن قرّر المشاركة بأعمال عربية!

سارة العسراوي – بيروت