أجرى الدكتور محمود العلايلي نجل الفنان الراحل عزت العلايلي، مداخلة هاتفية مع برنامج (كامة أخيرة)، الذي تقدمه المذيعة المصرية لميس_الحديدي عبر شاشة (ON).

تحدث محمود عن اللحظات الأخيرة في حياة والده قبل وفاته، وقال أن والده حتى أخر لحظات حياته كان يتحرك بمنتهى السهولة ولم يعانِ من أي مرض، واضاف: (كان بينزل وبيروح ويجي عادي في أخر لحظات حياته …وكنا بنتكلم حتى كان قبل ماتش الاهلي مع الدخيل القطري كننا بنتكلم عادي وكان هيخش ينام).

تابع: (الصراحة الوفاة المفاجاة والهادئة نعمة نشكر ربنا عليها وهو رحيل مسالم مفاجيء حيث توفى وفاة هادئة كما كانت حياته هادئة ومسالمه).

اقرأ: معجزة حدثت مع أمل حجازي ونضال الأحمدية – فيديو

اقرأ: توقعات ميشال حايك كم يقبض وكيف يغش الناس – فيديو

وحول الجوانب الانسانية في حياته وعزت العلايلي الأب قال: (أب مصري زي كل الاباء المصريين الحريصين على حاضر أولادهم ومستقبلهم لم يكن يحاول أن نطلب الشيء كان بيحاول يوفر الشيء قبل مانطلبه لم يكن أب مبالغ في التدليل وتوفير الطلبات وكان دائما بيدنا قدوة أن كل شيء بيجي بالتعب والمثابرة زي كل الاباء المصريين).

وحول تكريمه في مهرجان الاسكندرية قال: (تكريمه الاخير وبالاضافة إلى بعض الاحاديث الاخيرة التي أدلى بها لوسائل الاعلام والصحف اثارت سعادته وكان ممتن جداً للجميع في أخر ايامه وسعيد بذلك من حيث حفاوة الاستقبال من زملائه أو الجمهور).

وحول وصية الراحل قال: (الي بيقول وصية أو نصيحة للمستقبل بيبقى حاسس بدنو أجله لكن والدي الراحل لم يشعر بذلك حيث كان دائم الحديث عن مشاريعه الفنية ومستقبله حيث كان مقبلاً على الحياة .. وفي وقت ندوة تكريمة في مهرجان الاسكندرية كان يوصي الفنانيين بوصية أعادها أكثر من مرة مثل الاهتمام بالفن والحرص عليه وأن يترم رعايته بما يترك اثراً إيجابياً).

وحول فكرة إعادة مسرحية (أهلاً يابكوات) قال: (سنة 2005 في أواخرها كان تعرض لوعكة صحية اصيب بنزيف في المخ، تجمع دموي اسفل الجمجمة، ودخل عملية وبعد خروجه من المستشفى خرج لبروفات اهلا يابكوات، لاعادتها في 2006 وأعيدت بالفعل ووقف ساعتها على المسرح وأكمل عمله واخرج موسماً هائلاً وبالتالي لما قلي في الاخر هعيد مسرحية أهلا يابكوات، مكنتش أققدر أقول لا عشان الصحة أو السن لاني كنت مؤمن بقدرته على ذلك والمثال كان قدامي سنة 2005 كنت واثق أنو هيعمله بكامل الصحة والمجهود).

الفنان المصري الكبير عزت العلايلي توفي عن عمر يناهز ٨٦ عامًا، وأحزن خبر رحيله الملايين من عشاقه في مصر والشرق العربي.

إقرأ: رحيل الفنان الكبير عزت العلايلي

نعاه غالبية النجوم في مصر وخارجها لأنّه قيمة فنية كبيرة.

Copy URL to clipboard
29 نوفمبر 2021
11:50
التحكّم المروري: قطع السير في محلة ‫فردان‬ عند تقاطع الصلح - كرامي
  إقرأ المزيد
11:50
قطع السير على طريق الحمرا الرئيسي تقاطع عبد العزيز
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار