نجمات عربيات كثيرات تهتم بالحيوانات الأليفة في منزلهن تحديدًا الكلاب والهرة، مثلًا النجمة اللبنانية إليسا التي تنشر بين الحين والآخر صورة لكلبها “ستار”، كذلك النجم الذهبية نوال الزغبي وكلبها وكانت أنشأت له صفحة خاصة على السوشيال ميديا، وغيرهما من النجمات.

أما لمَاذا تقتني أغلبية النجوم الحيوانات وخصوصاً الكلاب تناقشنا مع دكتورة علم النفس وفاء العراوي وقالت النقاط التالية:

  • يشعر النجم أنّ الجميع يتقرّبون منه لغاية محدّدة، وسيرحلون عنه بعد حصولهم على غايتهم. لذا، يعمد إلى تربية الحيوانات، لأنها لن تخونه أبداً.
  •  يبتعد النجم عن عائلته وأصدقائه، ويمضي معظم وقته وحيداً، فيربّي الحيوانات كي لا يزداد احساسه بالوحدة التي تدفعه، ربما، إلى الإنتحار
  • لأنّ النجم يختبر الوحدة، ويسافر كثيراً، لذا يحبّ أن ينتظره أحدٌ ما عند عودته، حتى ولو كان حيواناً. ورويداً رويداً، يُصبحُ الحيوان أساس العلاقة الإجتماعية المفقودة.
  • إذا كان النجم فاشلاً في الحبّ، وهذه حال معظمهم الذين يعيشون ما بين الزواج والطلاق، فإن الحيوان يأخذ مكان الحبيب.. وهذا ما يُعرف بـِ “البديل العاطفي”.
  •  يبقى الحلم الأكبر لدى النجم العازب تأسيس عائلة وإنجاب الأطفال. ولأنه، في معظم الأحيان، يفشل في تحقيق ذلك، يُعامل الحيوان كالإبن الذي لم ينجبه.
  • تماماً كموضة الملابس أو الشعر، بات اقتناء حيواناتٍ أليفة، وتحديداً الكلاب الصغيرة الحجم، موضة بالنسبة للنجوم. إذ يظهرون أمام الكاميرات وهم يعانقونها، ليؤكّدوا أنهم أشخاص طيّبون وحسّاسون.
  • هناك اعتقاد ضمني، لدى النجم، أنّ الكلّ سيتخلّى عنه يوماً ما، بينما يبقى الحيوان وفياً له.. لذا يقتني الكلاب وليس القطط، لأنّ الكلب أكثر وفاءً من القطة.
  • يعيش النجم حالة قلقٍ دائمة، وإن تلقّى المديح شعر بالمسؤوليّة، وإن تلقّى النقد، شعر بالقلق من الفشل. لذا يحتاجُ إلى وسيلة لتفريغ كلّ هذه المشاعر، فيقتني حيواناً أليفاً يستمع إليه من دون أن يعترض على شيء!
Copy URL to clipboard
30 سبتمبر 2020
23:54
دولار المستشفيات الى ارتفاع ابتداء من الأسبوع المقبل
  إقرأ المزيد
29 سبتمبر 2020
15:41
حريق في شركة كهرباء لبنان


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار