منذ اليوم الأول لثورة ١٧ تشرين الأول – أكتوبر من العام المنصرم والتي شنها اللبنانيون ضد منظومتهم السياسية الحاكمة الفاسدة، أظهر مدير قنوات (أم بي سي) العميد علي_جابر معارضته لكل الأحزاب دون استثناء، وبدأ من محيطه وهاجم الثنائي الشيعي قبل الجميع، والمتمثّل بحزب الله وحركة أمل.

إقرأ: علي جابر: (حزب الله وحركة أمل يقضيان على لبنان)!

سخّر العميد كل حساباته الإلكترونية من أجل دعم مطالب اللبنانيين ومحاكمة الفاجرين والسارقين الذين أوصلوا لبنان إلى الانهيار.

اليوم يتظاهر عشرات آلاف اللبنانيين في ساحة الشهداء عند الساعة الخامسة ظهرًا، تنديدًا بتفجير مرفأ رقم ١٢ في بيروت الذي أسقط ١٥٠ شهيدًا وأكثر من خمسة آلاف جريح.

طالب علي زملاءه وكل الفنانين أن يستخدموا حساباتهم كما يفعل للضغط على السياسيين المجرمين ومناصرة أولاد شعبهم.

كتب: (الى الزملاء الاعلاميين والصحافيين ونجوم السوشال ميديا والمغردين والفنانين وكل من له صوت ويتبع منصته متابع في العالم، انه يومكم).

تابع: (ضعوا تاثيركم بمكانه الصحيح، قِفوا الى جانب الحق في لبنان. اهتمامكم يُسيّج المتظاهرين اليوم ويحمي شباب الثورة من بطش الاحزاب و ميليشياتها).

Copy URL to clipboard
30 نوفمبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد
29 نوفمبر 2021
11:50
التحكّم المروري: قطع السير في محلة ‫فردان‬ عند تقاطع الصلح - كرامي
  إقرأ المزيد
11:50
قطع السير على طريق الحمرا الرئيسي تقاطع عبد العزيز


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار