الصور والمحقق والشاذ المغني العربي

فضيحة غريبة، وجديدة من نوعها، جاءت على الشكل التالي:

بعد أن اشتكت الفنانة على المغنّي، وأُحضِرَ إلى التحقيق بعد إشارة القضاء المختص، طُلِب منه إحضار الجهاز المحمول الخاص به، لإزالة الصور المتنازع عليها. وتبيّن بعد التحقيق، أنّ المغني ينتمي إلى الجنس الثالث، وفبرك الصور للفنانة لابتزازها مادياً.

فأخذ المحقّق جهاز المغني للتأكد من أن الصور أزيلت بشكل نهائي، وذلك بحضور أقارب المغني والمحققين والمحامين، ليُصدم الجميع بالصور الإباحية التي ظهرت في الملفات، وكلها صور له مع شابين شاذين، كان على علاقة بهما، وبدت صور المغنّي مثيرة للإشمئزاز.

المغني من المشاهير العرب وهو من الأثرياء يسافر إلى لندن خفية حتى أنني لم أره في لندن رغم إقامتي هنا وتواجدي في معظم الأماكن السياحية.