نشرت النجمة التركية فهرية أفجان عدة صور جمعتها بطفلها (كاران)، أطلت من داخل حديقة منزلها تحمله وتغمره وتلاعبه بشكل عفوي، ما جعلها تصبح حديث الأتراك وصحافة بلدها.

قالت إنها تعشق طفلها ولا يمكنها أن تتخيل حياتها بدونه ووصفته بالحبيب الأبدي.

زوجها بوراك أوزجيفيت لم يظهر معهما لأنه يصور الجزء الثاني من مسلسله (المؤسس عثمان)، الذي يحقق نسبة مشاهدة مرتفعة للغاية رغم سخافة مضمونه.

فهرية جميلة لا تتزلف أو تتصنع، وأطلّت لا تضع الكثير من المساحيق، وكأنها فتاة بسيطة غير مشهورة عكس الكثير من العربيات اللواتي يكذبن على أنفسهنّ قبل الجماهير.

النجمة التركية أفضل وأكثر صدقًا من عشرات النجمات العربيات اللواتي يخبئن وجوه أطفالهن، فيما تظهره وهي الأغنى والأشهر عالميًا منهن دون خوف أو تعالٍ.

إقرأ: فهرية أفجان أظهرت ابنها والعربيات معقدات ومهووسات!

فهرية أفجان وطفلها
فهرية أفجان وطفلها
فهرية تلاعب طفلها
Copy URL to clipboard
26 نوفمبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار