دخلت كاريس بشار عالم السوشيال ميديا في منتصف نيسان – أبريل 2019، بحسابات رسمية لتتواصل مع جمهورها ولتعرض أعمالها الفنية، وكان من المفترض أن تشارك كاريس في مسلسل (لحظة صمت) إلى جانب عابد فهد لنتفاجأ أنها تركت العمل بعدما خالفت شركتا الإنتاج (الصباح وإيبلا) وعدهما مع كاريس.

لقراءة تفاصيل ما حدث مع كاريس والشركتين فعلى الرابط أدناه:

كاريس بشار تنسحب من شركة الصباح وعابد فهد!

كاريس بشار خرجت عن صمتها هذه المرة وتحدّثت عن كل ما حدث لها ومعها، وكيف تفاجأت أنها أصبحت خارج العمل دون علمها وأصدرت بياناً جاء فيه:

(عنوان انسحاب كاريس بشار) الذي أُشيع في ما يتعلق بالعمل الذي تنفذه شركتي “الصباح” و”إيبلا” الكبيرتين، والذي تم نشره ليخفي حقيقة ما حصل.. حيث تم التواصل من قبل شركة الإنتاج مع العديد من الناس باستثنائي لتنتشر معلومة تفيد بأن مدة تصوير مشاهدي ارتفعت بقدرة قادر من 25 يوماً إلى 45 يوماً، ما يخالف الاتفاق القائم أساساً والمبني على تنظيم الوقت بدقة، للإيفاء بجميع تعهداتي المهنية مع الطرفين المذكورين وأطراف أخرى.

توجهت إلى فريق الإنتاج برسالة صوتية أطلب فيها التنسيق، كي أفي بالتزاماتي تجاه الجميع، وهم بدورهم “مشكورين” تجاوبوا مع مطلبي ووعدوني بحلول لتمضي الأيام دون جديد.. حتى علمت لاحقاً عن طريق المصادفة من الفنيين العاملين في العمل انه تم التعاقد مع ممثلة أخرى لأداء الدور.

الفن يبدأ بالأخلاق… ينتهي فيه أي خلاف أو التباس باعتذار وتُحل أي ضائقة مادية بالاعتراف لصاحب الحق وترك الخيار له للاعتذار أو إكمال العمل ولو من دون أجر.. وهو ما كنت أنتظره ولم أجده. نلتقي في مسافة أمان وسلاسل دهب.)

Copy URL to clipboard
14 مايو 2021
12:33
قصف اسرائيلي على الاراضي السورية بمحاذاة الهرمل اللبنانية


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار