أوقف النجم التركي بوراك أوزجيفيت تصوير إعلان تجاري لإحدى (ماركات) الملابس بسبب خوفه من انتشار فيروس كورونا على الأراضي التركية.

مواقع تركية ذكرت أنه ضغط على الشركة وخالف بنود العقد، ولم يحضر موقع التصوير خوفًا على نفسه من إصابته بالعدوى.

الشركة لم تعاقب بوراك بل تفهمت قراره، وقررت أن تؤجل التصوير حتى إشعار آخر، لتلتزم بقرار أصدرت هيئة الفن في تركيا تطلب من المنتجين تأجيل تصوير كل المسلسلات والإعلانات والأفلام إلى الأسابيع المقبلة.

بطل (المؤسس عثمان) التزم البقاء في منزله مع زوجته فهرية أفجان وابنهما (كاران)، ولن يخرجوا مهما حدث كما روت إحدى الصحف التركية التي تابعت: (فهرية وبوراك يشعران بالخوف على ابنهما كثيرًا، لذا قررا أن يلتزما الحجر المنزلي إلى حين القضاء على فيروس كورونا أو الحد من انتشاره على الأراضي التركية).

Copy URL to clipboard
22 أكتوبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار