التقط صحافيون أتراك صورةً للنجم التركي بوراك_أوزجيفيت وزوجته فهرية_أفجان، ظهرا يخرجان من أحد المطاعم في إسطنبول، يمسكان يد بعضهما.

إقرأ: بوراك أوزجيفيت هل يكذب في حبه لفهرية؟

بدا يتبسمان رغم تطفل الصحافيين على حياتهما الشخصية، ولم يشتما أحدًا منهم رغم وقاحتهم.

ارتديا الأسود سويًا بتناسقٍ لافت طبعًا اعتمداه عن قصد.

كلاهما يُعدان من أنجح وأشهر النجوم في تركيا، وثنائيتهما مادة غنية بالنسبة للصحافة والمشاهدين بآنٍ معًا.

ابنهما (كاران) لم يظهر معهما بل تتركه فهرية غالبًا مع والدتها عندما تقرر الخروج مع زوجها.

ما لفتنا هدوء بوراك وفهرية اللذيْن لم يغضبا من ملاحقة الصحافيين، بل تصرفا بشكل رزين ومحترم أمام عدسات الكاميرا.

لم يعطيا أي صحافي لقاءً، لكنّهما أيضًا لم يقلّلا من شأن أحد منهم.

ما يضع بوراك وفهرية برتبة النجوم الخلوقين جدًا في الكون.

بوراك أوزجيفيت وزوجته
بوراك أوزجيفيت وزوجته
Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار