تعمد معظم النجمات، بين حينٍ وآخر، إلى تغيير لون شعورهنَّ بشكل جذري، فيظهرنَ بإطلالة مختلفة تماماً عن ما كنَّ عليه، قد تحظى بتأييد أو برفض من قبل المعجبين والرأي العام.

قائمة طويلة من النجمات اللواتي يهتمن على الدوام بصبغ شعورهن بالألوان الداكنة إلى الأشقر وألوان أخرى فاقعة، أو بالعكس، وذلك وفقاً لحالة كل منهنَّ المزاجية.

النجمتان هيفا وهبي ومايا دياب من أكثر النجمات اللاتي تغيّرن لون شعرهن، حيث اشتهرت مايا باللون الأسود قبل النجومية ومن بعدها اختارت اللون الأحمر ومن ثم البني والأشقر، كذلك هيفا غيّرت لون شعرها من الأسود إلى الأحمر البني والأشقر..

بينما لم نجمات الصف الأول مثلًا نانسي عجرم واليسا لم تصبغا شعرهما، وكذلك نجمات الزمن الجميل مثل أم كلثوم أو الأسطورة فيروز..

يُقال إن إحداث تغيير مفاجئ ومتعمَّد في لون الشعر ربما يكون نتيجة لأسباب إيجابية وسلبية على حدّ سواء, نذكر منها:

الأسباب الإيجابية:

– عمل مرتقب.

– شريك جديد.

– رغبة سليمة وصحية في التجديد والابتكار.

أما الأسباب السلبية فهي أضعاف ذلك، ونذكر أهمها:

– ضعف تقدير واحترام الذات (Self-esteem).

– قلق يصاحبه إحساس بانعدام الأمان.

– عدم الرضى عن النفس.

– فقدان الحبيب.

– حاجة المرأة إلى التغيير في سبيل العثور على هوية محددة وثابتة.

– عدم إمكانية التوصّل إلى الإشباع الجنسي المرغوب به.

– الملل.

– عدم الثقة في النفس التي ينتج عنها الحاجة إلى لفت الأنظار وجذب الإهتمام.

– ضياع الهوية الشخصية.

كذلك قد يكون تغيير لون الشعر بصورةٍ جذرية مسألة نابعة من أنَّ الشخص يتمتع بشخصية مجازفة وتحب الإبتكار والتجديد.

ماذا يقول علم النفس عن تغيير لون الشعر بشكل دائم؟

الإستخدام الدائم للصبغة ما هو إلا دليل على إضطراب المشاعر والأحاسيس وعلاقة عاطفية متأرجحة.

فالتغيير مثلاً إلى اللون الأسود يعني في علم النفس أنّ الشخص يخفي شيئاً ما ويريد المحافظة على سرّيته لنفسه، كما يُمكن لهذا اللون أن يترجم أحياناً مشاعر الإنطواء والعزلة.

وقد يكون ذلك هو السبب وراء الاتّجاه الصريح لمعظم النجمات العربيات والعالميات، على حدّ سواء، إلى الألوان الفاتحة والبرّاقة، لِما في ذلك من انعكاس لرغبتهنَّ اللاواعية في تحقيق مزيد من الأضواء والنجومية.ج

ثبُتَ في أحدث دراسات علم النفس أنَّ لون شعر الإنسان إنما يدلّ على شخصيته.

فيما يلي لائحة بأبرز الألوان الطبيعة للشعر وشخصية كل لون على حدة:

الأحمر: يعكس للوهلة الأولى شخصية خجولة مفرطة الحساسية، ولكن مع الوقت يدرك الشخص أنه أمام إنسان منفتح ومرح. الأشخاص الذي يتمتعون بلون شعر أحمر غالباً ما يتمتعون بمزاج جيّد. عاطفياً، يتأخرون في بناء علاقات حميمة مع الشريك، ولكن إن حدث وشرعوا في العلاقة، فلا ينهونها بسرعة.

الأشقر: يعني أنك شخص منفتح ولا تخاف من إقحام نفسك في كل الأمور. تكره أن تشعر بالخجل، وتملك القدرة على معاشرة الناس بسهولة. عاطفياً أنتَ في الصدارة لجهة افتتاح العلاقة، ولإنهائها أيضاً.

البني: يتمتع أصحاب الشعر البني بعقل واعٍ وناضج، يسمح لهم بالإبداع على صعيد الرياضيات. صادقون وحنونون ويحبون الطبيعة. من السهل جداً معاشرتهم والتأقلم معهم، وهم في طبعهم يغلّبون النظافة على كل شيء.

الأسود: يفضلون البقاء في الداخل، فهم يحبّون البيت. يتمتعون بخفة دم وهم محبوبون ولديهم الكثير من الأصدقاء. يتمتعون بمزاجٍ سيّئ ومن السهل جدًا أن يفقدوا أعصابهم.

سارة العسراوي – بيروت

Copy URL to clipboard
23 سبتمبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد
22 سبتمبر 2020
15:51
انفجار بين كفرفيلا وعين قانا


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار