لا يزال لقاء سيدة التوقعات ليلى عبد اللطيف مع الإعلامي نيشان يحقق جدلًا كبيرًا ونسبة تداول ومشاهدة مرتفعة للغاية، رغم مرور أيام على عرضه.

إقرأ: توقعات كارثية لليلى عبد اللطيف!

ليلى توقعت المآسي والحروب وانتشار الفيروسات، وعلى الصعيد اللبناني قالت إن إسرائيل ستشن حربًا على لبنان وستضرب مطار بيروت الدولي.

إقرأ: ليلى عبد اللطيف: إسرائيل ستضرب مطار بيروت الدولي!

لكن التوقع الذي لم ينتبه له أحد أو يحدث تفاعلًا رغم أهميته، أن لبنان سيتحسن بعد نهاية عام ٢٠٢١ وسيصبح واحدًا من أجمل بلدان العالم.

حكت: (بدءً من عام ٢٠٢٢ سيصبح لبنان واحدًا من أفضل البلاد في الكون، لا أنصح أحدًا بالهجرة لأن هذا الوطن سيكون أفضل من كلّ الدول الأوروبية والأمريكية التي ستعاني الويلات والحروب والأمراض القاتلة).

تابعت: (أراهن على ما أقوله الآن: ٢٠٢١ آخر سنة عصيبة يمر بها لبنان).

هل قصدت ليلى أن اللبنانيين سينجحون بثورتهم ضد الفساد ويستعيدون الأموال المنهوبة؟

هل يسقط السياسيون الفاسدون ونراهم بالسجون عند نهاية العام المقبل؟

هل يمكننا أو نمتلك طاقة بعد لانتظار كلّ هذا الوقت من أجل محاسبتهم؟

Copy URL to clipboard
25 فبراير 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد

























منذ 9 أشهر

شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار