منذ اليوم الأول من ثورة ١٧ تشرين الأول عام ٢٠١٩، كتبت الممثلة اللبنانية ماغي بوغصن تدعم مطالب الناس المحقة، ونزلت تتظاهر مع الثوار في الساحات لأنها تريد وطنًا لأبنائها كما أبناء كلّ اللبنانيين، يمنحهم حقوقهم بتساوٍ ويشعرهم بقيمتهم كمواطنين، ويؤمن لهم مستقبلًا كريمًا.

ماغي كما غالبية اللبنانيين أحيانًا بدأت تفقد الأمل من قدرة هذه الطبقة الحاكمة على إصلاح الأمور ومكافحة الفساد وحلّ الأزمة الخانقة التي يمر فيها لبنان، لكنها لم تتخلَ عن إيمانها بالمستقبل وأنه سيكون أفضل مهما حاول الزعماء الفاسدين أن ينهوا كل فرص الإنقاذ.

كتبت: (بهالوضع يلي عّم نمرق فيه كلنا أملنا ضعيف .. ومنهارين .. وكتير من أحلامنا تكسّرت قدام عيونا…بس برغم كل الظروف لازم نلاقي طرق حتى يبقوا ولادنا معلقين بالوطن(اكيد مش الزعماء) …ناس بتجي وبتروح ..وكل شي إلو وقت وبيخلص. بس بيبقى الوطن.نحنا خسرنا بلكي هني بيكسبوا).

الممثلة اللبنانية اللامعة تصوّر مشاهدها من مسلسلها الرمضاني الجديد (أولاد آدم)، والذي يجمعها بمكسيم خليل لثاني مرة بعد نجاحهما بمسلسل (يا ريت) الذي عُرض منذ سنوات، وحقق آنذاك نسبة مشاهدة وتفاعلًا كبيرًا بين المشاهدين العرب.

Copy URL to clipboard
23 أكتوبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة