ماغي_بو_غصن وعدت ونفذّت وعدها الذي نصّ على الترويج لأصحاب المشاريع الصغيرة لكي يتكمنوا من الوصول إلى المستهلكين، وأصبحت صفحتها منبرًا للإعلانات عن المنتجات التي يسعى من خلالها اللبنانيون والسوريون وبعض العرب إلى جني لقمة العيش بظلّ الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمرون بها.

إقرأ: ماغي بو غصن فعلتها ومدت يدها للناس ومن يُكمل؟ – فيديو

النجمة اللبنانية اللامعة دعت زملاءها إلى التمثّل بها وإيصال صوت الناس الذين رفضوا الموت ومد أياديهم للآخرين أو الشحاذة على الطرقات، لكن ما من أحد استجاب منهم حتى اللحظة.

هؤلاء الذين صنعهم جمهورهم تنكّروا لمبادرة ماغي التي وحدها من الممثلين اللبنانيين إذًا من استغنت عن صفحتها وجيّرتها لصالح الناس.

لو دعتهم ماغي لحفلِ عشاءٍ أو مهرجانٍ لرأيناهم يركضون نحوها ويلتقطون الصور والفيديوهات، لكنهم الآن جميعهم يصمتون.

كلّ هذا بكلّ الأحوال يعني أنها تغرّد إنسانيًا ووطنيًا لوحدها بعيدًا عن الكل، ويشي بمحبتها الكبيرة لوطنها وشعبه وكلّ الشعوب العربية الأخرى التي تعاني الآن من أسوأ الأوضاع المعيشية والاقتصادية.

محبة ماغي للبنان واضحة وليست بحاجةٍ للمزيد من الشرح، لذا نشرت فيديو صغيرًا لبعض المناطق اللبنانية والعلم يرفرف فوقها مع صوت فيروز التي لطالما غنت حبًا لبلاد الأرز.

كتبت تصلّي للبنان الجريح: (الله يحمي بلدي وشعبي وناسي وأهلي).

عبدالله بعلبكي – بيروت

Copy URL to clipboard























منذ 11 شهر



شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار