محمد يحيى وتفاصيل تسجيل إلى كل اللي بيحبوني

أكد الملحن المصري محمد يحيى أنه لم يكن يعلم بمرض النجمة اللبنانية إليسا أثناء تحضيره لأغنية (إلى كل اللي بيحبوني)، لافتاً إلى أنها لم تكن مصنوعة خصيصاً للإعلان من خلالها عن مرض إليسا وتعافيها من مرض السرطان كما توقع البعض.

إليسا ومحمد يحيى خلال تسجيل الأغنية

عن كواليس الأغنية قال يحيي: (كانت الأمور عادية كعادتنا في التحضير لكل ألبوم لإليسا، بأن تخبرني بأنها بدأت في اختيار اغنيات ألبومها الجديد، وأنا اقوم على تحضير الاغاني لكي ارسلها لها، وعندما تستقر على الاختيارت اقوم بتنفيذ العمل هنا في مصر داخل الاستديو وبعد الانتهاء اقوم بالسفر إلى بيروت لوضع صوتهاعليه، وفي البداية كانت أغنية حكايات، من كلمات أسامة مصطفى وتوزيع خالد نبيل وهي أول الإختيارات وبعدها بشهور قمت بتحضير (إلى كل اللي بيحبوني) أنا وصديقي الشاعر شادي نور والموزع أماديو، حيث أنني كنت طوال شهور من التحضيرات أبحث عن فكرة جديده لكي اقدمها لنجمة بحجم إليسا، وأتذكر أنني عندما انتهيت من اللحن والتوزيع وأرسلت لها تحدثنا تلفونياً واخبرتني بأنها أخذت تلك الأغنية).

تابع يحيى: (قمت بتنفيذ العمل أنا والموزع داخل الاستديو وبعدها سافرت إلى بيروت للانتهاء من وضع صوتها، وكان ذلك منذ حوالى أربعة أشهر، وبعدما انتهينا من ذلك طلبت مني إليسا أن أغلق باب الاستديو حيث كان هناك عدد من العاملين في الاستديو لكي تخبرني بشئ سري، وهنا كانت المفاجأة بالنسبة لي عندما أخبرتني أنها كانت مريضة بسرطان الثدي وأنها تعافت تماماً منه وأن موضوع الفيديو كليب سيحاكي تلك الفترة من حياتها).

إليسا ومحمد يحيى

أضاف يحيى أيضاً: (الغريب بالنسبة لي أنها عندما اخبرتني بهذا الخبر كنت مصدوماً وهي كانت متماسكة وقوية جداً وقالت لي أنها تعافت، وشعرت أيضاً أنها لا تريد حتى ولو بعض نظرات القلق والتعاطف بل بالعكس أثبتت لي بأنها قوية ثابتة، في هذا الوقت أحسست فعلاً أنها أقوى من المرض).

وعن رد فعله عندما شاهد الكليب لأول مرة قال يحيى: (فرحت جدا به لأنه طبيعي وحقيقي وأحسست بمجهود سنة كاملة من التحضيرات لم يضيع هباء)، وأيضاً أدخلني في حالة من الشجن وليس الحزن لأنني أعرف إليسا كم هي قوية).

يذكر أن إليسا كانت قد أعلنت عن إصابتها بمرض سرطان الثدي وتعافيها تماماً منه عبر أحدث فيديو كليب لها والذي يحمل عنوان (إلى كل اللي بيحبوني).

دينا حسين – القاهرة