أمس استضاف الإعلامي نيشان سيدة التوقعات ليلى عبد التوقعات ضمن برنامجه الأسبوعي (أنا هيك)، لتسرد توقعات صادمة لأحداث حزينة ومرعبة ستحدث في لبنان والشرق العربي وأوروبا وأمريكا.

إقرأ: ليلى عبد اللطيف بتوقعات كارثية!

بعض رواد (السوشيال ميديا) هاجموا نيشان وشاشة (الجديد) بسبب استضافة ليلى وإعطاءها الوقت والمساحة الإعلامية بوقتٍ كان المئات يتظاهرون على جسر الرينغ مطالبين إسقاط الطبقة السياسية الحاكمة.

لكن نيشان رد بكلّ أدب ورقي على كل الهجوم الذي طاله ونشر وثيقة تظهر تفوق برنامجه بمعيار نسب المشاهدات أمس، ما يعني أن اللبنانيين تابعوا ليلى.

أما مديرة قسم الأخبار بالشاشة نفسها السيدة مريم البسام فنشرت الوثيقة نفسها وعقبّت: (مبارح ليلاً كان في تظاهرات بأكثر من منطقة وما نزلتوا، ‏مبارح ليلاً كان في ⁧‫ليلى عبد اللطيف‬⁩ ‏حضرتوا وشاركتوا، هيدا الجبل انتو صنعتوه سلباً ام ايجاباً ،نقداً وعدّاً. كنت بتمنى تطفوا التلفزيون وتروحوا عالشارع كتار كتار وتفرضوا علينا وجودكن بس قررتوا تحضروا وتسبوا).

ما قاله نيشان ومريم صحيحًا لأننا كل مرة نستضيف بها ليلى، نحقق نسبة مشاهدات وقراءات مرتفعة للغاية.

برنامج نيشان مع ليلى عبد اللطيف تفوق أمس
برنامج نيشان مع ليلى عبد اللطيف تفوق أمس
Copy URL to clipboard















منذ 11 شهر

منذ 11 شهر










شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار