نشرت إحدى الصفحات التركية التي تنقد المشاهير، صورةً لمشهد جنسي مسرّب لعبه النجم بوراك أوزجيفيت ببداياته، عام ٢٠٠٨، أي منذ ١٢ عامًا.

المشهد صوّره لكن الرقابة منعت عرضه ولم تنتشر آنذاك أي تفاصيل عنه أو الممثلة التي ظهرت معه، الآن تبيّن حسب تلك الصفحة إنها فتاة سويسرية من فئة الكومبارس.

زوجته فهرية أفجان أبدت غضبها من تداول هذه اللقطة لزوجها وقالت: (تتحدّثون وكأنه ارتكب جرمًا أو صوّر إحدى الأفلام المعيبة، الصورة مجتزأة وليست كاملة ومن أحد أعماله السابقة).

تابعت: (ليس لدينا ما نخجل به أنا وبوراك، وجمهوره يحترمه ويعي إنه من الذين يرفضون تصوير المقاطع المبتذلة).

أضافت: (أشك بتوقيت نشر هذه اللقطة مع تحقيق مسلسله (المؤسس عثمان) نسبة مشاهدة خيالية، أعتقد إنها ضريبة النجاح).

(المؤسس عثمان) حصد نسبة ١٩ في المئة من نسب المتابعات، واقترب من نيل الرقم القياسي الذي حصده مسلسل (العشق الممنوع) منذ عشر سنوات.

إقرأ: بوراك أوزجيفيت يكتسح ويقترب من العشق الممنوع!

Copy URL to clipboard
31 أكتوبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار