ملحم بركات جونيور هل سرق بيت والده وماذا تفعل رندا عازار ورد مي حريري؟ – بالوثائق

الموسيقار الراحل ملحم بركات
الموسيقار الراحل ملحم بركات
كنت تعهدت بأن لا أكتب حرفاً عما يجري في بيت الموسيقار ملحم بركات الذي رحل متأثراً بإصابته بالمرض الخبيث. وكنت تعمدت أن لا أدخل في (معمعات) الأم الثانية لملحم جونيور وأعني بها رندا عازار الزوجة الثانية للموسيقار الراحل الذي لم يمضِ على رحيله أربعين يوماً بعد. لكن السيدة رندا عازار تقيم الدنيا هذه المرة علناً وتكشف عن نواياها وتطلق العنان لما في قلبها ضد ابنها والإبن الأصغر لملحم بركات وأعني به ملحم جونيور من أمه مي الحريري وهي الزوجة الثالثة للموسيقار الراحل. ولماذا أقول أن رندا هي أم ملحم جونيور فلأنها عرابته.
أي يوم عمادة ملحم جونيور وكان طفلاً، كانت رندا بركات وبرغبتها الكاملة عرابة جونيور وبذلك أصبحت حسب القانون الكنسي والدته الروحية والمسؤولة عنه أكثر من أمه البيولوجية مي الحريري.. ولكن..
ملحم بركات جونيور والحزن يطغى على وجهه
ملحم بركات جونيور والحزن يطغى على وجهه

لكن رندا عازار أرادتها فضيحة في الذكرى الأربعين لزوجها الذي تخلى عن حياته الزوجية معها منذ أكثر من ربع قرن وأطلقت الآن تصريحاً عبر قناة الجديد قالت فيه: أنه أثناء مكوث الموسيقار ملحم بركات في المستشفى، توجه ملحم جونيور إلى منزل القليعات، الذي كان قد كتبه الموسيقار بإسمه، وقام بتغيير أقفال ومفاتيح المنزل بعدما نقل كمية من الأثاث والسلاح القديم واللوحات الى مكانٍ آخر، بناءاً على طلب من والدته مي الحريري، وأخذ سيارتين عائدتين لبركات، معتبراً أن كل ما هو داخل هذا المنزل المسجل بإسمه هو له. وتابعت رندا عازار متهمة جونيور زوراً “بركات أوصى أن يرتدي بدلته البيضاء بعد مماته الذي ارتداها في مهرجان جرش، إلا ان ملحم جونيور رفض أن يفتح باب منزل القليعات لإعطائهم البدلة، فإضطرت عائلة الراحل لشراء بدلة بيضاء جديدة”. وأضافت رندة: “قلبي محروق ولا أستطع مسامحته.. كيف رفض ملحم جونيور إعطائي البدلة لأنفد وصية والده، “كيف عم ينام بالليل”، قصة البدلة جرحتني أكثر من ممات ملحم بركات.. أنا وأولادي لن نسامحه أبداً”.

زوجة ملحم بركان رندة وابنته غنوى
زوجة ملحم بركات الثانية رندا عازار وابنته الوحيدة غنوى

وذكرت قناة الجديد وبحسب رندة، تمَّ تبليغ مي حريري وابنها بعدم حضور جناز الأربعين الذي سيقام نهار الأحد المقبل في 4 كانون الأول في كنيسة مار بطرس وبولس في كفرشيما، وقالت: “كسبي جلدك وما تجي يا مي”. وختمت رندة حديثها بالقول للجديد ” لن نأخذ حق ملحم جونيور، وإذا محكمة الأحوال الشخصية حكمت له بـِ “ليرة” واحدة سأعطيه ليرتين، والقانون سوف يأخذ مجراه بخصوص الميراث ولا أحد فوق القانون. يُذكر بأن أولاد بركات رفعوا دعوى على ملحم جونيور معتبرين أن الأثاث في المنزل هو ملك كل العائلة، لاسيما وان محتوياته يشكلون تاريخ ملحم بركات، بحسب قولها. أما الحقيقة فهي أن الموسيقار ملحم بركات لم يسجل بيت فيترون باسم ابنه الأصغر ملحم جونيور بل هذا البيت كان ملكاً لمي الحريري الذي عاشت فيه 3 سنوات ثم نقلت ملكيته لابنها ملحم جونيور على أن يستفيد طليقها ملحم بركات من البيت استثماراً طالما هو حي يرزق وعلى أن تعود ملكية البيت لملحم بركات جونيور بعد وفاة الموسيقار. إذاً البيت في فيترون والذي تدعي رندا عازار أنه ملك زوجها ملحم بركات هو في الحقيقة ملك ملحم جونيور بركات ابن مي حريري والموسيقار. وهنا لن أذكر تفاصيل حول الكثير من قضية هذا البيت إلا إذا ردت رندا عازار وتكون بذلك قد سمحت لنا بفتح كل الملفات من ألفها إلى يائها.

ملحم بركات ومي حريري
ملحم بركات ومي حريري

بيت فيترون ملك من؟

وكان جونيور يعيش مع والده في بيته في فيترون الذي سجلته له أمه مي الحريري باسمه وأعطت حق استثماره لوالده وهو لم يغير الأقفال قبل أن تعرّض بيته للسرقة شبه الكاملة، وكان أبو المجد طلب من ابنه الأصغر ملحم بركات جونيور في المستشفى أن يلجأ إلى القضاء للحفاظ على حقوقه وتغيير قفل بيته. يذكر أن وعد ملحم بركات من أمه رندا وحين دخل والده المستشفى حصل على مفتاح بيت أخيه ودخل إلى البيت وعاش فيه عشرين يوماً دون أن يعترض ملحم جونيور لأنه كان يعتبر أن أي شيء يملكه هو فيمله أخوته جميعاً. كيف يكون ملحم جونيور قد سرق البيت وهو لم يكن فيه بل كان ليلاً نهاراً إلى جانب والده في المستشفى. والحقائق أنشرها تباعاً مع الوثائق والتسجيلات الصوتية في حال اعتدى أي كان على ما أقول وأكتب. وكنت عرفت بأدق التفاصيل لكني لم أنشر احتراماً لذكرى أبو مجد ولحضور العائلتين. وأيضاً لم أنشر شيئاً بعد، عما فعلته رندا في المستشفى بحق ابنها جونيور ما اضطره إلى اللجوء إلى الدوائر الرسمية كي يبقى مع والده في المستشفى كما تلاحظون في الوثائق. ولم أكتب ما فعله الأبن الأصغر لرندا وهو وعد حين هدد أخاه ملحم جونيور عبر رسالة موثقة. ماذا بعد: ملحم جونيور رد بهدوء حزين للجرس: لماذا تفعل بي أمي الثانية ما يقتل والدي مرة ثانية في قبره.

البدلة البضاء التي حرقت قلب رندا

وفيما خص البدلة البيضاء التي ادعت رندا عازار أنها حرقت قلبها كما صرحت للجديد سنورد كل المعلومات التي نتحفظ عنها الآن لخاطر الراحل الكبير الموسيقار ملحم بركات إلا إذا اقتضت الحاجة الاستثنائية لذكر كل شيء فسنكتب ونوضح وليسامحنا أبو مجد.. ربي جعل روحه في السماء.

رد مي حريري

مي حريري قالت للجرس رداً على رندا عازار التي صرّحت: “كسبي جلدك” أي أنها تهدّدها بالضرب رغم أن مي لم تكن ستشارك في الـ 40: “يا ضيعان قلبي عليك عم ببهدلوك يا تقبر قلبي.. عم بيبهدلوك.. كنت عارفة هيك رح يصير على قد ما كنت أنت تخبرني”

نضال الأحمدية Nidal Al Ahmadieh

سند ملكية لملحم جونيور
سند ملكية بيت فيترون  لملحم ملحم بركات جونيور ابن مي حريري التهم بسرقته.. كيف يسرق مالكٌ بيته؟
اخراج قيد عائلة ملحم بركات
اخراج قيد عائلة ملحم بركات وملحم جونيور مسجل ورندا تتحدث عن الإرث ولاحقاً أعلن لكم وصية الموسيقار
ملحم جونيور بركات وسند توكيل للمحامي يخص فقط مستشفى والده
ملحم جونيور بركات وسند توكيل للمحامي يخص فقط مستشفى والده بعد أن تعرض لما تعرض له حين وجود والده في المستشفى