هاجمت الممثلة التركية بيراك توزوناتاك صحافيًا أحرجها بعدما قال إنها أشتُهرت بمشهد جنسي لعبته مع زميلها كنان أوغلو بفيلم (ايجدر كباني) الذي عرض منذ سنوات، وأثار آنذاك غضبًا كبيرًا من المتابعين ولم تعترض عليه الرقابة التي وافقت على كل مشاهده رغم جرأتها.

حكت: (المشهد كان جريئًا لكنه لم يكن حقيقيًا، نحن لم نمارس الجنس لتحاكمنا أنتَ وغيرك من الذين يدعون النقد، استخدمنا الإيحاءات لنخدم هدفًا في العمل وليس لنستعرض، فكلانا أنا وكنان لا نحتاج لمزيد من الشهرة).

تابعت: (لم أتعرَ بل ارتديت ملابس شفافة والقبلات كانت عادية أما الجنس فكان عبر الإيحاء، وهل تظن أنني باستطاعتي أن أقدم مشهدًا جنسيًا كاملًا وأنا أحترم نفسي ومجتمعي والعادات والتقاليد وديني أيضًا؟).

أضافت: (لست نادمة عليه، وكلّ من يفهم في الفن سيعي إنه كان ضروريًا وأنه أوصل رسالة مهمة ولم يُحشر في النص).

لقطة من المشهد الجنسي بين كنان اوغلو وبيراك توزوناتاك
Copy URL to clipboard
16 أبريل 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار