منى المنصوري توقع برتوكول تعاون في أستانا

وقعت مصممة الأزياء العالمية منى المنصوري برتوكول تعاون مع كليتي الإدارة والأعمال والتأهيل في أستانا، بحضور الدكتور محمد أحمد بن سلطان الجابر سفير الإمارات لدى كازاخستان، وحاكم أستانا، وعدد من المسؤولين، وسيدات الأعمال والمجتمع الكازخستاني.

وشهد حفل التوقيع استقبال عدد من طلبة وطالبات الكلية بباقة من الورود، وتقديم عرض أزياء تراثي وتاريخي يسرد تاريخ كازاخستان.

منى المنصوري توقع برتوكول تعاون في أستانا
المصممة العالمية منى المنصوري

وأشارت المنصوري، في تصريحات صحفية، إلى أن البرتوكول يستهدف تدريب وتأهيل الطلبة على فن وصناعة الموضة العالمية، من خلال نقل خبراتها وتجربتها التي تخطت 30 عاماً في هذا المجال، موضحة أن البروتوكول يتضمن إنشاء ورش تدريب وتأهيل في أستانا والإمارات.

وأضافت أن بنود البرتوكول تتضمن تعليم وتدريب طالب سنوياً، على نفقتها الخاصة باسم الإمارات، امتناناً وعرفاناً بفضل الإمارات وحضارتها الممتدة عبر التاريخ، ولنشر ثقافة التراث والهوية الإماراتية عبر أنحاء العالم.

منى المنصوري توقع برتوكول تعاون في أستانا
منى المنصوري توقع برتوكول تعاون في أستانا

من ناحية أخرى، قدمت المصممة الإماراتية عرض أزياء ضخماً أبهر الحضور، مكوناً من 30 قطعة، تنوعت بين فساتين سهرة وزفاف والعباءة الإماراتية، التي تحمل تراث وثقافة الإمارات.

وأشارت، على هامش العرض، إلى أنها تسعى في كل عروضها حول العالم لإظهار التراث الإماراتي، مع حرصها الدائم على أن تكون تصاميمها بتوقيع خاص منها، يصعب تقليده، وفي نفس الوقت بسيطة لا تعتمد على التعقيد والتطريز المبالغ فيه، بالإضافة إلى التجديد المستمر والدائم في اقتباس الألوان الخاصة المستوحاة من طبيعة الإمارات المناخية.

منى منصوري: البروتوكول يتضمن إنشاء ورش تدريب وتأهيل
منى المنصوري: البروتوكول يتضمن إنشاء ورش تدريب وتأهيل

وعقب انتهاء العرض، هنأ حاكم أستانا مصممة الأزياء العالمية على العرض الأسطوري، وطالبها بتكرار عروضها على فترات في كازاخستان، كما عبرت “المنصوري” عن سعادتها بالاستقبال والحفاوة التي استقبلت بها.