منذ 7 أشهر

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

ما أحقر أن يحقّر امرئ غيره مدفوعاً بنرجسيته المرضية وبإحساسه العالي بالدونية.

لم أرَ تصرفاً استفزني كتصريح الممثلة البحرينية مهرة، التي لم نكن لنعرفها لولا الفيديو الذي نشرته على السناب شات وتتحدث فيه عن العاملة المنزلية بازدراء وتحقير وأن عليهن الانصياع للأوامر، ووصفت العاملة المنزلية بأنها غير ذكية ولو كانت ذلك لكانت أصبحت مهندسة أو طبيبة..

غبية هي مهرة هذه التي تدعي الغنى، وتسخر من الفقراء الذين يمتلكون ذكاءً خارقاً لكنهم لا يستطيعون إكمال تعليمهم فيلجأون الى العمالة المنزلية لتوفير ايجار شقتهم، او أقساطهم الجامعية أو لشراء أدوية لأهلهم..

ألا تعلم هذه التافهة بأن العاملات المنزليات بسبب فقرهن تتركن أولادهن خلفهن للعمل عند أغنياء يعانون من أمراض نفسية مثلها يعتقدون بأن تطبيق الأوامر ضد هذه الطبقة الفقيرة وجاهة ومفروضة للتباهي أمام العائلات الأرستقراطية!

شاهد الفنانة البحرينية مهرة تتحدث عن العاملات المنزلية

كيف لمهرة ان تفهم وجع الفقراء وهي التي تتباهى بالطائرة الخاصة التي أهداها اياه زوجها الممثل والمنتج الكويتي عادل المسلم، أو عندما أنشأ مركزاً للعلاج الصحي في التشيك يحمل اسمها، أو عندما أضاء لها سماء جسر البوسفور بقلبين يرفرفان يحملان اسمه واسمها..

كيف لها أن تعاير الفقير بفقره وهي زوجة عادل المسلم المسجون بتهمة تجارة المخدرات في العام 2016 ولا يزال مقبوعاً خلف القضبان!

مهيرة تلك لا تعرف بأن الفقر ليس فقر المال انما فقر العقل.. وان كانت العاملة المنزلية فقيرة لانها ليست صاحبة ثروة فأنتِ فقيرة العقل لأنك حكمتِ عليهن جميعاً بأنهن لسن أذكياء وبأن يلزم معهن الأوامر .. وأنتِ انصعت لأوامر المال والثروة والجاه والاستعراض..

فأيهما أحسن أن ينصاع المرء للفقر ويعمل بعرق جبينه وبتعب وجهد، أم ينصاع لأوامر الوجاهة بالقيام بأعمال مشبوهة؟

مهيرة ليتكِ تصمتين.. أو كما يقول المثل اللبناني: كوني جميلة واصمتي!