في أكثر التصريحات غرابة على الإطلاق التي أطلقتها الفنانة الكويتية مونيا، فضحت خلال حلولها ضيفة على أحد البرامج، قالت: إحدى مذيعات الكويت واسمها أم الديدان وسبق للفنانة بدرية أحمد أن استعملت نفس اللقب عندما هاجمتها.

مونيا قالت بانها سترفع دعوى قضائية ضد هذه المذيعة التي تعتبر نفسها منبع الأخلاق في حين أن ماضيها أسود ومشين.

مونيا ادعت أن للمذيعة أسرار وأنها لا شهادة جامعية لديها، ولديها قضايا أخلاقية من بينها اغتصاب شاب سوري، وسبق أن رفعت قضية حجر ضد والدها، أما والدتها فكانت تدير بيتا لممارسة الرذيلة في منطقة خيطان.

لكن الأمر لم يتوقف عند هذا الحد، فادعت مونيا أن المذيعة تعاني من خلل جنسي، ولديها عضوان ذكر وأنثى، الأمر الذي يجعل هرموناتها الذكرية ترتفع.

وتابعت: ( كل مرحلة من مراحل العمر يرتفع عندها أحد الهرمونات، والفترة الأخيرة ارتفع لديها الهرمون الذكري، وهي تحمل اعضاء انثوية وذكرية والبارزة انثوية).

اما عن معرفتها لهذه المعلومات، قالت مونيا الكويتية إنها كانت تعمل مع تلك الشخصية في حقل معين، وكانت تعانقها وتبادلها عواطف الصداقة، إلا أنها احست بعد فترة انها اصبحت تعاملها معاملة الرجل للمرأة، وفي الاخير صارحتها بانها ذكر في جسد انثى وتملك عضو ذكر بارز اما الانثوية فضامرة ومختفية.

سليمان برناوي- الجزائر

Copy URL to clipboard
22 أكتوبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار