أثارت تصريحات المذيعة الكويتية، مي العيدان غضب العديد من رواد مواقع التواصل، بعدما نشرت تعليقا قالت فيه إنها لن تسامح صاحب صفحة (شرطة المشاهير)، اللبناني راغد قيس الذي توفي أمس الاثنين حسب الإعلان.

عدوة العيدان اللدودة، الفنانة مونيا الكويتية فعلت العكس، ونشرت فيديو أعربت فيه عن حزنها الشديد لوفاته وقالت إنها سامحته رغم هجومه المتكرر عليها، وأن الموت حق وان الله عز وحل أخذ أمانته.

مونيا الكويتية، ذكية أرادت بتصرفها هذا ضرب عدوتها مي العيدان مرة أخرى، بعدما وجهت لها في السابق صفعة قوية حين اتهمتها بالشذوذ والتحول من ذكر إلى أنثى.

وكانت محكمة الاستئناف في دولة الكويت أيدت حكم محكمة الجنايات الذي قضى بتغريم الفنانة الكويتية المعروفة باسم الدكتورة مونيا بمبلغ 2000 دينار (6.600 دولار) عن تهمة إرسال مقاطع مخلة الآداب العامة عبر العام من الاعلام الاجتماعي.

سليمان برناوي- الجزائر

Copy URL to clipboard
22 أكتوبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار