أثارت الممثلة المصرية المحجبة، ومقدمة البرامج ميار الببلاوي، جدلاً كبيرًا بن رواد السوشيال ميديا، بعدما نشرت أفيش فيلم (ديسكو ديسكو)، الذي شاركت ببطولته مع مجموعة كبيرة من الفنانين وعرض عام 1993، وتبرأت منه.

أبدت ميار ندمها على المشاركة في فيلم كهذا وعلقت: (التوبة تجب ما قبلها علشان محدش يفتكر إني بفتخر بالفيلم دا.. بس هى رسالة لناس شايفين نفسهم عليا أنا من قبلكوا وأنا ميار الببلاوي واللي أنا فيه دلوقتي نعمة من الله).

وتابعت متحسرة: (ولو رجع الزمن هختار حجابي ونفس الطريق إنما متاع الدنيا زائل).

الببلاوي لم تقم وزنًا لكلامها التافه وتعليقها الباهت والذي لم يسألها أحدٌ عنه وأصلاً لا يتذكرها أحدٌ في الفيلم لأنها كانت تلعب دورًا ثانويًا سخيفًا مثلها لكنها رغبت بإهانة الراحلة الكبيرة نجلاء فتحي محاولة التعفف عليها وإهانة كل زملائها الذين كانوا أبطال الفيلم الجميل وخصوصًا مخرجته إيناس الدغيدي واحدة من أهم مخرجات السينما.

محاولة الترفع التي تحاولها الببلاوي وضعتها في الأرض.. المؤمن لا يهين الراحلين ولا يعتدي على أعراضزملائه..

لعن الله كل من تتكبر وتتجبر مختبئة بحجابها والله أعلم أي رأس تحته وكم الشر والغطرسة الذي يحويه.

فيلم (ديسكو ديسكو)، 1993 إخراج إيناس الدغيدي تأليف عبد الحي أديب لعبت بطولته الفنانة الكبيرة نجلاء فتحي، وشاركها فيه كل من محمود حميدة، صلاح ذو الفقار، شريف منير، عبد الله ‏محمود، عمرو عبد الجليل.‏

ميار الببلاوي

سليمان البرناوي – الجزائر

Copy URL to clipboard














منذ سنة












شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار