نشرت شابة أميركية فيديو تحدثت فيه عن التنمر الذي عانت منه في مدرستها وقالت إنها لا ترتدي النظارات لأنها تشبه الممثلة الإباحية المعتزلة ميا خليفة، وبأن حياتها تدمرت بسبب هذا الشبه.

وقالت: “هذا يجعلني أشعر بعدم الارتياح… بدأت أتعرض للتنمّر عندما كانت أبلغ من العمر 13 عامًا”.

اقرأ: ميا خليفة: شاكيرا جعلتني اشمئز بسبب قميص زهير مراد – فيديو

ميا شاهدت فيديو الشابة وانهارت بكاءً، وعلّقت: “أنا آسفة جدًا. لم أعد أرتديها لهذا السبب”، وتصرفها صدم الأغلبية لأنها كان يمكنها تجاهل هذا الفيديو تمامًا وكأنها لم تره.

اشتهرت ميا من خلال المواقع الإباحية، لكنها ندمت على كل هذه التجارب التي عاشتها خلال تلك الفترة، وأصرت على البدء بحياة جديدة بعيدًا عن القرف الذي كانت تعرضه حين كانت صغيرة ومجبرة على هذه التجارب.

وكانت أطلت بمقابلة تلفزيونية وقالت إنها نادمة على عملها كممثلة إباحية لمدة خمس سنوات، وتحاول نسيان تلك الفترة، وتنزعج كلما ربط أحد بينها وبين لبنان لأنه يذكرها بالخطأ الأكبر الذي ارتكتبه في حياتها، لكنها تتعلم منه.

اقرأ: ميا خليفة: لبنان يعيش أزمة وحكومتنا فاسدة! – فيديو

ميا باعت نظارتها مقابل مئة ألف دولار أمريكي أعطتهم للصليب الأحمر اللبناني بعد تفجير مرفأ بيروت التجاري في الرابع من آب – أغسطس.

اقرأ: ميا خليفة: رممت صدري والاباحية ضارة والحجاب كاد يقتلني! – فيديو

ميا خليفة أخطأت بجعل جسدها مباحًا لكل “خلق الله” ورغم ندمها إلا أن الكثيرين لا يزالون يحكمون عليها بسبب الإباحية التي قدّمتها، ولو مهما فعلت مستقبلًا من مساعدات أو أعمال عادية، فإسمها سيبقى مرتبطًا بالجنس.

Copy URL to clipboard
30 نوفمبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد
29 نوفمبر 2021
11:50
التحكّم المروري: قطع السير في محلة ‫فردان‬ عند تقاطع الصلح - كرامي
  إقرأ المزيد
11:50
قطع السير على طريق الحمرا الرئيسي تقاطع عبد العزيز


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار