ميريام فارس تكذبهم وتصدق كل حرف كتبناه

منذ انطلاق الشائعة الخبيثة رفضنا الخوض فيها احتراماً لمهنيتنا.

بعد أيام من التحليلات والأكاذيب والضجيج حول صحّة ميريام فارس وتوقعاتهم غير الصحيحة بإصابتها بمرض السرطان (لا سمح الله)، أطلّت منذ قليل عبر صحفاتها على مواقع التواصل الإجتماعي لتعلن بنفسها أنها ليست مصابة بالسرطان، بل تمر بحالة صحية دقيقة.

إعلان ميريام فارس، جاء بعد ساعات قليلة من كتابتنا لمقال بعنوان (ميريام فارس هل مصابة بالمرض الخبيث هنا ما قالته للجرس) كذّبنا فيه كل ما يتم تداوله على السوشيال ميديا، ومن قبل بعض الصحافيين الذين يلهثون وراء أخبار لا يتأكدون من صحّتها بهدف سكوب مريض بالسرطان.

ميريام فارس أرشيف الجرس
ميريام فارس أرشيف الجرس

وكتبت ميريام فارس قائلة: ترددت كثير قبل ما إحكي لأن ولا مرة حبيت إنو تكون تفاصيل حياتي الخاصة، بالتحديد اللي بتزعل مستباحة للعلن. بس محبتكن وكسرة أهلي جبرتني إطلع عن صمتي.

وتابعت: بشكر من قلبي كل الناس اللي سألت عني واتطمنت على صحتي ولكل ياللي عم يدعولي بالشفاء ويصلولي. بقلن أنا كمان بحبكن وأنا محظوظة فيكن كتير.

وأضافت شارحة عن حالتها الصحية: سبق وصرحت إني بحاجة لشوية وقت لإتعافى وارجعلكن ميريام القوية اللي بتعرفوها. صحيح إني عم بقطع بحالة صحية دقيقة وحرجة بس مش مصيبة إسمها سرطان. أنا ما معي سرطان. كفى متاجرة بصحة الناس. بشكركن كلكن وبتمن الشفاء لكل مريض.

إعلان ميريام فارس عن وضعها الصحي الدقيق جاء ليؤكد كلامنا حرفياً وليكذب كل من ادعى ونافق.

مارون شاكر – بيروت