احتفلت ​الطوائف​ ​المسيح​ية التي تتبع التقويم الشرقي في ​لبنان​ ب​عيد الفصح​ المجيد بإقامة القداديس والصلوات في الكنائس وأماكن العبادة.

ومن بين المحتفلين، كانت عارضة الأزياء اللبنانية ميريام_كلينك التي هنأت الطائفة الأورثوذوكسية بالفطر، ونشرت صورة فاضحة لها وعرضت جسدها في يومٍ مقدّس.

اقرأ: ميريام كلينك عارضة الجسد لو تخرس – صورة

لا تخجل ميريام من نفسها، ولا من عمرها الذي تخطى الـ 51 عامًا، ورغم أن العمر مجرد رقم، لكن عليها احترام كبرتها وعائلتها، وتبتعد عن الإثارة والإغراء.

تصر دائمًا على تشويه صورتها وسمعتها في الدول العربية، ولا تكترث لكل الشتائم والتعليقات المعيبة بحقها تتجاهل الكل وتفعل ما تريده دون أي حدود لا بل تتخطى كل الحدود.

اقرأ: خطف ميريام كلينك من أمام الصراف الآلي – فيديو

ولمن لا يعرف ما هو عيد القيامة أو الفصح..

يعتبر عيد الفصح من الشعائر الدينية المسيحية، فيحتفل فيه المسيحيون لاعتقادهم وإيمانهم أنّه الوقت الذي قام به السيد المسيح من الموت بعد صلبه بثلاثة أيام، حيث يُعتقد أنّه توفي يوم الجمعة السابقة لعيد الفصح وهي ما يُطلق عليها الجمعة العظيمة، ثمّ قام يوم الأحد، ويُعدّ أحد الفصح أكثر أيام العام توجهاً للكنائس وأداء الصلوات فرحةً من المسيحيين بقيام يسوع المخلص.

ميريام كلينك بإطلالة فاضحة
ميريام كلينك بإطلالة فاضحة
Copy URL to clipboard
29 يوليو 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار