لم تحتفل عارضة الأزياء اللبنانية والمغنية ميريام كلينك بعيد الحب أو الفالنتاين كأغلبية بنات جيلها، لأنها لم تجد بعد الشخص الذي يحميها من غدر الزمان ويؤمن بها كل ما تحتاجه ويحبها لشخصها ولطيبة قلبها لا لجسدها فقط.

ميريام كلينك تكرس لمؤخرتها

خضعت لجلسة تصوير جديدة ارتدت فيها جمبسوت أحمر اللون، وفي إحدى الصور ظهرت كاسة النبيذ “الخمر” وكأنها على منطقة حساسة في جسدها.

لكنها خدعة بصرية أو خدعة الكاميرا حيث أن الخمر بعيدًا عنها وعن جسدها والمنطقة المعيبة، وقالت إنها لا تحتفل بعيد الحب وشتمت هذا اليوم لأن وبحسب رأيها لا يوجد حب حقيقي.

الصورة التي نشرتها ميريام كلينك
الصورة التي نشرتها ميريام كلينك
Copy URL to clipboard
28 أكتوبر 2020
11:23
الرئيس الجزائري في المستشفى والسفارة الأمريكية تتمنى الشفاء العاجل له
  إقرأ المزيد
27 أكتوبر 2020
22:00
الرئيس الجزائري يبدأ فترة الحجر الطوعي خوفا على صحته
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار