تعيش عارضة الأزياء والمغنية اللبنانية ميريام_كلينك في لالاند وفي عالمها الخاص، لا تهتم عادة لمشاكل أهل بلدها وهذا حقّها وربما ملّت من الأوضاع الإقتصادية والإجتماعية منذ الحرب اللبنانية وتدهورت أكثر في العام 2020.

اقرأ: ميريام كلينك ظهرت ملابسها الداخلية – صورة

لكن أن تعرض قفاها بعد 10 أيام فقط على تفجير مرفأ بيروت والكارثة الكبيرة التي حلّت على كل لبنان، فهذا يعتبر عملًا غير أخلاقيًا وليس وطنيًا.

لا يزال حتى الآن عشرات المفقودين تحت الأنقاض، ولا تزال العائلات مفجوعة على أبنائهم الذين كانوا ضحية التفجير في وطن معذّب ذاق المر.

اقرأ: الانستغرام يمنع الدخول إلى صفحة ميريام كلينك إلا بشروط – وثيقة

احتفلت ميريام بعيد ميلادها وعرضت مؤخرتها لتعلن عن عيدها بأنها من برج الأسد، كما نظمت حفلًا ورقصت على أشلاء الوطن وتباهت بالدولارات التي كانت تمتلكها ورمتها في الهواء غير آبهة لا لوضع الإقنصادي في لبنان، ولا لأوجاع أهالي الشهداء ولا للوطن نفسه.

الصورة التي نشرتها ميريام كلينك
الصورة التي نشرتها ميريام كلينك
Copy URL to clipboard
3 ديسمبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار