ميريام كلينك هكذا خرجت من حقيبتها

تواصل عارضة الأزياء السابقة والعاطلة عن العمل منذ سنوات طويلة (ميريام كلينك) حملتها الشرسة لنشر الفسق والعري على مواقع التواصل الإجتماعي.

ميريام نشرت منذ قليل صورة جديدة لها، ظهرت وهي تردي ملابس داخلية لونها وردي وتجلس داخل حقيبة مفتوحة وكأنها خرجت منها للتو.

هذه الصورة كانت أكثر حشمة من سابقتها، حيث سعت ميريام فيها إلى تكبير صدرها بواسطة الفوتوشوب، وظهرت كأنها عارضة مجلة ( بلاي بوي) الأمريكية باميلا اندرسون، لكن متابعيها اكتشفوا الخدعة، واتهموها.

ميريام فرت هاربة مؤخرًا من لبنان حيث تقضي لياليها في الحانات والملاهي الليلية في مصر ترقص وتطل بهذه الصورة المعيبة.

سليمان برناوي – الجزائر