اعتدت مي العيدان على إليسا وسخرت منها بعدما رقصت حافية القدمين في إحدى حفلاتها.

كتبت تسخر منها دون أن تستحي: (ما شاء الله اليسا رب العالمين شفائها من مرض السرطان عشان ترجع ترقص تاني وتهز كفو.. استمري في الهز).

مي لا نعرفها داعية إسلامية لتصدر الفتاوى وتجرّم الناس وتلقنهم دروسًا في الشرع، وإلا لم لا ترتدي الخمار مثلًا ونراها تقدم برنامجًا دينيًا على إحدى القنوات.

المذيعة لا تمثل المرأة المسلمة الحقيقية التي يفرض عليها دينها أن تحترم الجميع، وألا تعتدي على الآخرين ولا تحقر كراماتهم وتهينهم، لكنها استعراضية تختبئ خلف الدين لتحقق القليل من الشهرة بما أن برنامجها فاشل ولا جمهور يتابعها.

كانت هاجمت القديرة إلهام شاهين وسخرت من عمرها لأنها وقحة، وكأنها ابنة عشرين عامًا، وهي التي اقتربت من الخمسين!

إقرأ: مي العيدان تهين إلهام شاهين – وثيقة

Copy URL to clipboard
22 أكتوبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار