نادين نجيم لسيرين عبد النور: انضبوا عند معلمتكن قرفتونا كفانا زبالة

انتهت علاقة الصداقة التي كانت تجمع النجمتين اللبنانيتين نادين نسيب نجيم وسيرين عبد النور، هذه العلاقة التي بدأت تتأزم بعد نجاح نادين الساحق في مسلسل (نص يوم)، العام الماضي، وغيرة سيرين العمياء من صديقتها وحثها لجمهورها على مهاجمة نادين نسيب نجيم التي كتبت تغريدة جاءت كردة فعل وتضمنت التالي: (فيكن تروحوا تنضبوا عند معلمتكن. قرفتونا كل السهرة نكش ودبان وبرغش! كفانا زبالة) وكل ذلك قصدت به سيرين ولكنها لم تعترف أنذاك..

من هنا بدأت العداوة بين سيرين ونادين تكبر يوماً بعد يوم، وتأجّجت بسبب الـ Fans وتدخلاتهم، حتى جنّت نادين نجيم من تصرّفات سيرين ومعجبيها الذين لا يتركونها إلا ويعلّقون بالسلبي ضدها متهمين إياها بأنها فاشلة، وكل ذلك حصل من دون تدخل سيرين لإنهاء هذه المهزلة بما أنّها كانت تعتبر نادين صديقتها المقرّبة.

(نادين نجيم لسيرين عبد النور: يكن تروحوا تنضبوا عند معلمتكن. قرفتونا كل السهرة نكش ودبان وبرغش! كفانا زبالة)
(نادين نجيم لسيرين عبد النور: يكن تروحوا تنضبوا عند معلمتكن. قرفتونا كل السهرة نكش ودبان وبرغش! كفانا زبالة)

هجوم فانز سيرين عبد النور وتغريدة نادين كانت بداية للحرب الباردة بين الصديقتين، لكن علاقتها بدت متأزمة أثناء حفل الإفطار الذي أقامه المنتج اللبناني صادق الصبّاح (العام الماضي) حيث تواجدت كل من النجمتين، لكنّهما لم يتكلّما مع بعضهما ولا حتى ألقتا السلام على بعضهما البعض، وكان التجاهل سيّد الموقف بينهما، ورفضتا أن تلتقطا الصور التذكارية مع بعضهما كما جرت العادة.

إلا أن الأوضاع عادت لتكون عادية بين نادين نجيم وسيرين عبد النورحتى حلّت نادين ضيفة على برنامج (مجموعة انسان) مع الإعلامي على العلياني حيث أكّدت بطريقة غير مباشرة أن سيرين غارت من نجاحها الساحق في (نص يوم)، وقالت: (نجاح “نص يوم” العام الماضي، لم يتحمّله الكثيرون. تعرضت لمواقف كثيرة ووصلتني تغريدات كثيرة، ولكنّي لاحظت أن “فانز” إحدى الفنانات بدأوا يتكلمون “طالع نازل” مع أنه لم تكن توجد مشكلة مع فنانتهم. أنا أعرف جيداً أن “الفانز” لا يمكن أن يفعلوا أي شيء من دون توجيهات الفنان ومن شدة إنزعاجي كتبت التغريدة التالية): (فيكن تروحوا تنضبوا عند معلمتكن. قرفتونا كل السهرة نكش ودبان وبرغش! كفانا زبالة)

النجمة اللبنانية سيرين عبد النور
سيرين عبد النور  تلقت الضربة والتزمت الصمت

وتابعت نادين موجهة كلامها إلى سيرين أيضاً دون أن تذكرها: (في تلك الفترة كنا صديقتين جداً ولا أعرف ما إذا كان “الفانز” الذين غردوا لهم علاقة بها أو بفنانة أخرى للإيقاع بيننا. وطالما أن الآخر لم يقم بوضع حدّ فأنا وضعته ونشرت التغريدة).

وبعد حلقة نادين نجيم وقبل أن نطلق الأحكام أو نحلّل كلام نادين كما نشاء، دخلنا إلى صفحتيْ نادين وسيرين على التويتر، فوجدنا أنهما توقفتا عن متابعة بعضهما البعض أي أنهما قاما بـ Unfollow.

نور عساف – بيروت