حققت حلقة أمس من مسلسل سكر زيادة نجاحًا كبيرًا، وتداولها المصريون بكثافة لتحصد ١٢٠ مليون تفاعلًا فتتفوق على مسلسل (الاختيار) لأمير كرارة و(البرنس) لمحمد رمضان.

تطورت الأحداث بشكل سريع، وسرقت نبيلة عبيد فكرة والدة نادية الجندي سميحة أيوب، وافتتحت مطعمًا صغيرًا في الفيلا التي يقمن بها.

نادية أستُفزت وشعرت وكأن الفيلا تُسرق منها، لذا أبلغت الشرطة التي حاولت إغلاق المطعم لكنها تفاجأت بحصول نبيلة على كل التراخيص التي تسمح لها بافتتاحه.

سميحة أيوب وصديقة نادية هالة فاخر تستفزانها بعدما تقفان جانب نبيلة وتصبحان تزورانها باستمرارٍ.

العمل يثبت أن الكبار مهما غابوا عن الشاشة، عندما يعودون يعود الجمهور لمتابعتهم بشغفٍ.

Copy URL to clipboard
23 أكتوبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة