نجمة عربية سرقت عشيق النجمة الشهيرة

أنا الموقعة إسمي أدناه مدام جُرصة كنت كتبت مقالاً عن نجمة عربية أمضت ليلة واحدة بسيارة و150 ألف دولار وأن هذه النجمة ليست من نجمات آخر زمن، ولا تاريخها ولا هي رخيصة، ولا من أصحاب السوابق، لكنها قامت بهذه المهمة لأنها تعيش فراغاً عاطفياً بل خللاً في توازنها ولأنها تعبت من الوحدة التي تسيطر عليها.

اليوم عدت أنا مدام جرصة لأخبركم عن حكاية أخرى بطلتها نجمة عربية أيضاً معروفة بجمالها وأناقتها استطاعت أن تسرق قلب رجل الأعمال الثري وهو من اشترى النجمة السابقة التي تحدثت عنها في حكاية سابقة تقرأون عنها إن ضغتم على اللينك الملون.

مدام جرصة
مدام جرصة

الثري الوسيم طرد النجمة العربية من حياته وتعلّق بنجمة الجسد والإثارة ورفض أن يتركها بعد أسبوع كما فعل مع الأولى، بل أنه قدّم لها مئات آلاف من الدولارات وسافر معها إلى لندن حيث تسوّقت وأمضت معه ليالٍ حمراء كثيرة لقاء ثمن معيّن وعادت إلى وطنها بطيارة خاصة والتقطت عدداً من الصور لها وخلفها حقائب السفر أو يمكننا أن نقول حقائب الهدايا الممتلئة بالفساتين والأكسسوارات والأحذية وحقائب اليد والتي يقدّر ثمنها يمئات ألوف الدولارات.

الفرق بين النجمة الأولى التي ربما انزلقت بهذه العلاقة لأن لا حبيب لديها، وبين النجمة الثانية هو أن رجل الأعمال رفض أن يتركها بعد أسبوع واحد ولا يزال يرافقها كما خياله وتعلّق بها كثيراً وربما هي من ستطرده من حياتها بعدما تحصل على الأموال التي تريدها منه لأنها على علاقة مع ملياردير آخر.