نشر أحد متابعي النجمة التركية نسليهان أتاغول صورةً لها بالبكيني مع صديقتها، أثارت غضب المتطرفين الذين يشكلون نسبة ٤٠٪ من مجمل الشعب التركي.

الصورة ليست جديدة بل مسربة من الصيف الماضي، ولا نعرف ما الهدف من نشرها الآن، وربما تكون حملة تهدف للإساءة إلى سمعة الشابة التركية التي حققت مؤخرًا نجاحًا كبيرًا عن مسلسلها (ابنة السفير).

المتأسلمون الذين يجلدون الآخرين ويسمحون لأنفسهم أن يفعلوا السبعة وذمتها دون حساب، هاجموها وشتموها وأهانوها بتعليقات جارحة تشي بأخلاقياتكم الدنيئة وتربيتهم السيئة، لأنها برأيهم قصدت نشرها في رمضان متناسين أنها مسلمة وليست من نشرها.

نسيلهان لم ترد على كل ما وصلها من تعليقات تحقّر بكرامتها وتعتدي على عرضها وشرفها.

النجمة التركية نفت منذ أيام شائعة انفصالها عن زوجها وشريك دربها قادر أوغلو، ووصفتها بالشائعة السخيفة.

إقرأ: ما حقيقة طلاق نسليهان أتاغول؟ – صورة

نسليهان أتاغول وصديقتها
نسليهان أتاغول وصديقتها
Copy URL to clipboard
25 يناير 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار