نوال الزغبي وباسكال مغامس انفصلا لماذا الضرب والكف – بالفيديو

نوال الزغبي وهضامة عالية
النجمة الذهبية نوال الزغبي

انفصلت النجمة الذهبية نوال الزغبي عن مدير أعمالها باسكال مغامس، وكنا نشرنا الخبر صباح اليوم، بعد أن كتب باسكال على صفحته الشخصية معلناً عن خبر الإنفصال المهني عن نوال بطريقة محترفة فيها الكثير من الود والاحترام وهذا عادة لا يحدث بين فريقين في مؤسسة.

هذا الخبر أسعد بعضاً من جمهور نوال الذي قام بتفعيل هاشتاغ اليوم على التويتر (نوال_خلعت_باسكال_بارتي). بينما نوال تلتزم الصمت ولا تقوم بشيء إلا بريتويت لمعلني أن أخيها هو من استلم أعمالها بعد أن تصالحت معه بسعي من والدتهما.

تغريدة باسكال مغامس
تغريدة باسكال مغامس

الهاشتاغ أكّد بأن بعض محبي نوال كانوا يعانون كثيراً من باسكال الذي كانت مهمته كمدير أعمال أن يحمي نوال من الغوص غير المجدي في علاقات واهية مع الجمهور الكبير الذي يتبعها ويحبها ما كان يجعل باسكال الشخصية غير المحبوبة عند البعض.

كثيرون كتبوا لباسكال بلغة محترمة متمنين له التوفيق، والبعض منهم زعل والبعض قام بتركيب فيديو بشع ضده، وهو عبارة عن مشهد من كليبها الجديد (عم بحكي مع حالي) حيث تقوم بضرب حبيبها في الكليب كفّاًعلى وجهه، واستبدلو صورة الممثل بصورة لباسكال، وظهرت نوال وهي تضربه وهو يبكي. (تجدون الفيديو في أدنى الموضوع)

الغريب، أن باسكال هو من أعلن الخبر، لكن نوال التزمت الصمت واكتفت بريتويت للمواقع الفنية التي كتبت خبر الإنفصال، ولم تكتب حرفاً حتى الآن ولا حتى تعترض على الشتائم التي يتلقاها باسكال رغم عشرة 7 سنوات بينهما أدى خلالها باسكال أصعب المهام ووقف إلى جانب نوال في عز أزماتها ومعاناتها وتعرض للإعتداء عليه جسدياً حيث تم كسر يده إحدى المرات من جهة نعرفها لكنه التزم الصمت كرمى لعيني نوال وادعى ضد مجهول.

نوال الزغبي مع مدير أعمالها السابق باسكال مغامس
نوال الزغبي مع مدير أعمالها السابق باسكال مغامس

باسكال أعلن انفصاله عن نوال تزامناً مع سفرها إلى مصر لتحل ضيفة على أحد البرامج برفقة شقيقها مارسيل الذي سرعان ما استلم إدارة أعمالها وكأن الأمر كان جاهزاً قبل إعلان باسكال ما يترك الكثير من علامات الاستفهام.

المعيب حقاً هذا الفيديو الذي يكافئ باسكال على 7 سنوات من الجهد المضني لصالح نوال وكلنا يعرف أنه كان سيفاً بيدها.. أليس من المفروض أن تمنع نوال مثل هذه الحركات الصبيانية!