يتعرض نور سليم، ابن الممثل المصري هشام سليم لإنتقادات كثيرة مع كل صورة ينشرها أو فيديو يشاركه مع متابعيه، ويسخرون من شكله ومن تحوله ومن قرار والده الجريء حين اعترف أمام الكل بأن ابنته نورا أصبحت رجلًا “نور”

نور محترم جدًا على السوشيال ميديا لا يستفز أحدًا يفعل ما يريده دون أن يتخطى حدود الأدب حفاظًا على إسمه ومركزه وإسم والده وتاريخه الفني الكبير.

اقرأ: لماذا يرفضون إبن هشام سليم المتحول جنسيًا – فيديو

يطل بين الحين والآخر على السوشيال ميديا لينشر صوره الجديدة مثله مثل أي شخص في العالم لكن ذنبه الوحيد أنه خلق بهرمونات ذكورية لا أنثوية.

أحدهم انتقد كل من يهاجم نور وكتب: “لو حصل للإنسان ده كل واحد غلط بحقه هو مسؤول عنه سواء انتحر سواء نفسيته تعبت انتو فعلًا بشر وحوش بتنصحو بإنسان مش عارفين شاف ايه وعاش ايه وايه المستخبي ورا كلامه واله الي جابره يجابه الأذية النفسية بكلامكم ده كله وانتة كلكم عيوب وكلكم غلطانين بحق ربنا وأهلكو ونفسكو بقيتو دلوقتي كلكم مسلمين ملازمين بالدين لو حصل حاجة لنور كلكم مشتركين بيها.. دع الخالق الخلق للخالق ربنا إلى بيحاسب وبيعاقب.”

نور رد على هذا المتابع مؤكدًا بأنه لن ينتحر ولا يهتم للتهليقات السخثيفة، وكتب: “انتحار مين بس يا باشا؟ الناس دي ملهاش تأثير عليه خالص كل واحد حر في حياته. يقولوا الي هم عايزينه. أنا هكمل حياتي مبسوط عشان أنا عشت سنين كثيرة أوي زعلان بس خلاص الأيام دي خلصت.

رد نور على من سألها إذا كان سينتحر
رد نور على من سألها إذا كان سينتحر
Copy URL to clipboard








منذ سنة

منذ سنة

















شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار