نشر أحد رواد (السوشيال ميديا) صورة مفبركة للنجمة التركية هازال كايا، ظهرت لا ترتد شيئًا.

الصورة غير حقيقية ومزورة، ما يعني أن حملة رخيصة تستهدف بطلة (العشق الممنوع) بهدف الإساءة لاسمها وسمعتها.

هازال من أكثر النجمات المحترمات، ولا تنشر صورًا جريئة لها ولا تقدّم مشاهد معيبة كغيرها من زميلاتها.

المتشددون المتأسلمون هاجموها وهذا لا نستغربه لأنهم يشكلون أكثر من ٤٠٪ من مجمل الشعب التركي.

لم ترد هازال على كل الإهانات التي وُجهت لها، ولا تأبه لبضعة متخلفين لكن من حقها أن تقاضي من نشر الصورة ووضع وجهها على جسد إحدى النساء بطريقة مقززة.

هازال كايا
هازال كايا لم ترتدِ شيئًا والصورة ليست حقيقية
Copy URL to clipboard
22 أكتوبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار