تعشق الممثلة السورية هبة نور، تيم ابن شقيقها الذي ربته بالشبر والندر واعتبرته مثل ابنها، وتحقق له كل أمنياته ولا تستطيع الابتعاد عنه لأنه قطعة من روحها.

اقرأ: هبة نور تعشق تيم ويخاف من كورونا

تلتزم هبة بالحجر المنزلي مع تيم في سوريا، ولا تخرج كثيرًا خوفًا من فيروس كورونا (كوفيد ١٩) أو الإصابة به كما حصل مع الممثلة المصرية القديرة رجاء الجداوي.

اقرأ: هبة نور: أنا مطلّقة ولا أؤمن بالمساواة

اليوم، نشرت عددًا من الصور مع تيم الذي أغلق فمها بلاصق، وعبرت عن سعادتها الكبيرة لأنها تمضي أجمل أيام حياتها معه وبرفقته.

هبة نور مع ابن شقيقها
هبة نور مع ابن شقيقها
تيم يغلق فم هبة نور
تيم يغلق فم هبة نور
Copy URL to clipboard
4 ديسمبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار