ذكّر الخبير المالي والاقتصادي نسيب غبريل أن “تعميم مصرف لبنان الذي سمح بسحوبات الودائع بالدولار على سعر صرف 3900 ليرة لبنانية مقابل الدولار الواحد، تنتهي مدته بعد التمديد الذي حصل عليه، نهاية شهر آذار الحالي”، لافتًا الى أن “أمام مصرف لبنان خيارين، إما تمديد مفعول هذا التعميم، وهو الأمر الذي أرجّحه، أو تعديل سعر صرف الدولار في المصارف، لكن لا يوجد مؤشر أو دليل على هذا الشيئ حتى الآن”.

وأشار غبريل في أن “السوق السوداء هي غير شفافة ولا تخضع للرقابة ويحركها المضاربون والوضع السياسي، لذلك إن من يضع تصورًا لسعر صرف الليرة في الفترة المقبلة في السوق السوداء يكون من دون أن يعلم يساهم بالمضاربة، وأنا افضل أن لا أدخل في تكهنات اين سيصل سعر صرف الدولار.

وشدد على أنه “منذ إندلاع الأزمة في العام 2019 لغاية اليوم، لم تتخذ الحكومات المتعاقبة والسلطة السياسية قرارًا واحدًا غير القرار الذي تم اتخاذه قبل عام وهو قرار التعثر عن تسديد سندات اليوروبوند

Copy URL to clipboard
23 أكتوبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة