منذ العام 2015 عرض مسلسل (عطر الشام) بجزئه الأول، وتحدث عن فترة العشرينيات في دمشق، وتناول الحياة الاجتماعية في تلك المرحلة. وما حدث في أثناء فترة الاحتلال الفرنسي من خلال قصص وحكايات مشوقة تجمع بين الخيانة والشهامة والحب والصراع والخير والشر.

على مدار ٣ مواسم متتالية، كان بطل المسلسل الممثل السوري رشيد عساف المنقذ الحقيقي للعمل، زعيم الحارة الواعي الذي يتحكم بعقله لا قلبه، الرجل الذي تحلم به كل امرأة، لا يمارس سلطته على نسائه، بل يعاملهم باحترام.

وفي رمضان 2019، غاب رشيد عساف عن (عطر الشام) بجزئه الرابع، وتركوا مكانه خالياً ويبقى السؤال هل سنجح المسلسل هذا العام دونه؟

أم سنرى سيناريو مسلسل (باب الحارة) أمامنا مجدداً، حين استغنى المسؤولون عن العمل عن العقيد (أبو شهاب) سامر المصري، وبعده (أبو عصام) عباس النوري، ووائل شرف، حتى بات (باب الحارة) مسلسلاً فاشلاً منذ الجزء الرابع أيضاً مع انتهاء دور سامر المصري.

رشيد عساف ينشغل حالياً بتصوير مسلسل (الباشا) بجزئه الثاني، ويحقق نسبة مشاهدة عالية جداً رغم الأخطاء الاخراجية المعيبة جداً، والتقطيع غير المبرر.

وكنا سجلنا استغرابنا من رضى رشيد بهذا الدور الذي برزه كبطل وحيد في (الباشا) لكنه حد من قدراته التمثيلية أمام قدراته في مسلسل (عطر الشام).

Copy URL to clipboard
22 أكتوبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار