نشرت الفنانة التونسية التي تقيم في مصر وتُصنّف واحدة من أنجح نجمات التمثيل في الشرق العربي، هند_صبري صورةً رائعةً جمعتها بوالدتها.

ظهرت دون مساحيق على عفويتها، ويومًا لم تتعالَ هند لذا يشعر المصريون والتونسيون وكل العرب بقربها منهم.

والدتها بدت خمسينية ما يعني أنها لا تزال شابة وتطلّ لأول مرة، ويبدو أنها تحب ابنتها كثيرًا ومتعلقة بها.

هند هنأت أمها التي تعشقها بمناسبة عيد ميلادها وكتبت: (كل عام وانتي والدتي وصديقتي وابنتي وجدة بناتي، الله يحفظك ويطول في عمرك).

إذًا اكتسبت الفنانة التونسية هذا التصالح العالي مع الذات من أمها التي أطلّت دون مساحيق مطلقًا.

لا تستخدم حتى تقنيات الفوتوشوب أو تطبيقات التأثير لتجمّل ملامحها.

نحترمها كثيرًا لأنها كالنجمات الغربيات البعيدات عن التصنع.

تعيش هند حياتها كأي فتاة عادية وكأنها ليست مشهورة وليست من أبرز الأسماء في مصر.

إقرأ: هند صبري تطلّ دون مساحيق أبدًا!

هند صبري مع والدتها
هند صبري مع والدتها
Copy URL to clipboard
18 أبريل 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد




منذ 11 شهر


منذ سنة




















شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار