نشرت النجمة العالمية من الأصول اللبنانية شاكيرا صورةً لها ظهرت ترتدي (تي شيرت) صممها زهير مراد وارتدتها نجمات لبنانيات وعربيات كثيرات.

كل مبيعات الـ(تي شيرت) تعود للمتضررين من تفجير بيروت المروّع الذي أسقط ١٨٠ شهيدًا وآلاف الجرحى وشرّد ٣٠٠ ألف مواطن ودمّر نصف العاصمة اللبنانية الإدارية.

شاكيرا بدت بملامح كئيبة دون أن تضع الكثير من المساحيق وطلبت من محبيها شراء الكنزة للمّ التبرعات لكل ضحايا التفجير (معنويًا، ماديًا وجسديًا).

هذه المرة الأولى التي تعلن تضامنًا مع أولاد شعبها بعدما سكتت لمدة 24 يومًا دون أن تنطق حرفًا.

إقرأ: عيب على شاكيرا ما فعلته وبيونسيه أشرف منها!

لكن هل يكفي أن ترتدي تلك الكنزة؟

لمَ لا تتبرع أيضًا أو تستنكر ما حدث بلهجة أقسى وأكثر عطفًا؟

لم لا تزر لبنان وتساعد المتضررين وتدعمهم ولو معنويًا بعيدًا عن الشق المادي؟

إقرأ: شاكيرا تهاجم دونالد ترامب ولا وقت لديها للبنان!

هل نفهم أنها لولا عرض زهير مراد عليها لتجاهلت كليًا معاناة اللبنانيين؟

عبدالله بعلبكي – بيروت

شاكيرا
شاكيرا
Copy URL to clipboard
14 يونيو 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار