ما لم نقله حتى الآن ولا يعرفه أحد أن طارق العريان هو من ترك أصالة نصري وليس كما أشاعت أنها تركته بسبب اكتشافها لخيانته لها.

الخبر نزل علينا كالصاعقة لليس لأننا لا نعرف أن أصالة منافقة بل لأننا كل مرة نعتقد أن أصالة لن تكذب بعد الآن..

اقرأ: اصالة تعلن طلاقها بشكل رسمي

معلومات وصلتنا أن طارق يتواجد في لندن مع حبيبته الممثلة السورية، وإن المشكلة بل سوء الحال بين أصالة وطارق كانت قضية شقيقه الفنان الكبير أحمد العريان الذي تعرض لمشكلة كبيرة في البحرين فطلب طارق من أصالة أن تتدخل لدى بلدها وأن تدافع عن المظلوم طارق لكن اصالة لم تضع ثقلها ولم تعامل أحمد في مصيبته كما عامل طارق أصالة في مصائبها مع أهلها وأشقائها.. ومذاك تراجعت العلاقة أو لنقل خف وهج محبة طارق لأصالة التي كانت كبلت حياته وحولتها إلى سجن صغير وهو الفنان الجميل الذي يرغب بأن لا يدخل في مشاكل مع هذا وذاك بينما أصالة لا تترك أحدًا من شرها فتعتدي ولو كان دون قصد لكنها أيضًا كانت تسجل مواقف “بايخة” فتحرج طارق الذي يرغب بأن لا يمس أحدٌ هيبته.

اقرأ: أصالة تنوح وتتلوى لطارق العريان والمصل بيدها – فيديو

أصالة قالت لزوجها ولأحمد بأنها ستسافر إلى البحرين وتتحدث عن القضية أمام الرأي العام، لكنها لم تفعل، فقرر طارق الإبتعاد عنها وعن المنزل حتى يشكل ضغطًا عليها آنذاك لكنها أصرت على موقفها ولم تتخيل أن الأمور قد تتراكم وتصل إلى ما وصلت إليه.

المشكلة تتطوّرت كثيرًا بعدما علمت أصالة أن طارق سافر إلى لندن مع عشيقته، وحاول السي بهاء صبري التدخل بينهما لإعادة المياه إلى مجاريها لكن طارق رفض وأنهى العلاقة وهرب من أصالة إلى الأبد.

أصالة كاذبة وطارق تركها وتوسلته ولم يرد على اتصالاتها – صورة

انتشر فيديو جمع بين عبادي الجوهر وأصالة نصري في إحدى الحفلات وعدل بواسطة الفوتوشوب وظهر عبادي يركل أصالة خارجًا وهذه اللقطة ليست صحيحة بل مفبركة، وكما فعل عبادي بأصالة، فعل طارق بها الشيء نفسه.

Copy URL to clipboard
30 سبتمبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد
29 سبتمبر 2020
15:41
حريق في شركة كهرباء لبنان
28 سبتمبر 2020
22:58
برلمانية فرنسية: ماكرون قد يتجه إلى تجميد حسابات شخصيات لبنانية في بنوك فرنسية إذا فشلت مساعيه للحل


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار