علق نقيب المهن التمثيلية أشرف_زكي، خلال مداخلة مع الإعلامي عمرو_أديب ببرنامج “الحكاية” الذي يذاع على قناة “MBCمصر” على الأزمة التي افتعلتها الفنانة حلا_شيحة مع الفنانة تامر_حسني بعد طرحه كليب من فيلمها (مش أنا).

قال النقيب: “انا مش مقصد اللي حصل ولكن ده درس لينا كبير، لا عودة للناس دي تاني ولا مكان لهم في النقابة، والسيدة صاحبة هذه الحادثة لا مكان لها في النقابة، وهي كلمتني بدل المرة 10، واحنا غلطنا لما قبلنا عودتها، وأنا أعتذر إنى قبلت عودتها، ولا مكان لمن يفعل مثل هذه الأفعال بالنقابة، هي مش موجودة في النقابة، وكانت مشطوبة أساسا من النقابة، وكنا نسير في إجراءات عودتها”.

وقال: “الناس اللي عاوزين يرجعونا مليون سنة لورا يروحوا يشوفوا حالهم، والفن والموهبة والمهنة العظيمة اللي بنشتغلها متهونش عليها ولا تستحق مننا أننا نعمل فيها كدة، وأنا مرة سألت الشيخ الشعراوي هل الفن حرام؟ فرد عليا فيما معناه إن الفن رسالة”.

وكانت حلا شيحة، هاجمت مؤخرا الفنان تامر حسني بعد طرحه كليب “بحبك” من فيلمه الجديد “مش أنا” المعروض حاليًا بدور العرض، وذلك عبر قناته على يوتيوب.

اقرأ: حلا شيحة تحذف تامر حسني وما دخل أزواجها؟ – صور

كتبت في هجومها على تامر: (أنا اتفاجأت جدا بنزول كليب يجمع فيه مشاهد متفرقة من الفيلم و خصوصًا بعد آخر بوست نزلته ووضحت فيه أنا ايه.. واتفاجئت اكتر خصوصا بعد وعد تامر حسني ليا وتأكيده انه حیحترم رغبتي وبعض الطلبات اللي طلبتها منه بكل احترام وود الصيف اللي فات، وأکدلي إنه حيحترم رغبتي.. إحنا يمكن نجحنا بمقايس الدنيا بس صدقوني بمقایس ربنا احنا لم ولن ننجح أنا عارفة ومتاكدة ان زملائي جواهم خير بس للاسف فتنة الشهرة والنجاح مش بتخلينا نشوف ونقيس الامور صح بتكلم من قلبي الكليب ده ميرضيش ربنا وأنا عيطت لاني شفت نفسي في المشاهد دي.. دي كانت زلة نتيجة ظروف مريت بيها وكلنا بنغلط ولازم نغلط علشان احنا بشر بس المصيبة اننا بنغفل وبننسی”.

اقرأ: حلا شيحة تقاطع محمد رمضان وتامر حسني!

وتابعت حلا شيحة: “انا مش حتكسف من حد انا تبت من المشاهد دي وهي لا تصح وانا غلطت وبصلح وأهم حاجة ان ربنا يرضى عني لان في الاخر ده اللي حينفعنا مش الشهرة و لا النجاح لا هو مش نجاح أصلا علشان النجاح الحقيقي حاجة تانية خالص احنا اغلبنا ناسينها الا القليلين منا الفن لو بيخلينا نبعد عن منهج ربنا ومنبقاش قدوة لولادنا يبقي باطل وميبقاش فن”.

اقرأ: حلا شيحة الأقرب إلى الإسلام الحقيقيّ اعتزلت أم لا

تامر لم يصمت أمام تخاريف حلا وإهاناتها، وفهمها الخاطئ للتدين، فرد عليها وأحرجها قائلاً:

(نهاركم جميل يا أغلى الناس الحقيقه عمري ما بتخيل إني أدخل في نقاش بالشكل دا مع زميل بحترمه و كان في بينا كل خير، للتوضيح بما إنك يا حلا كتبتي بوست و أشركتي الجمهور الكريم معانا بدال ما كنتي تكلميني شخصياً و نتناقش بيني و بينك ، فا أنا مضطر أرد هنا برضو).

تابع: (أولاً أنا عمري ما وعدتك إن الكليب مش هينزل دا محصلش اصلاً يا حلا مش أنا خالص اللي أوعد و أخلف….. الحقيقه اني إحترمت كلامي معاكي و وعدتك أشيل مشاهد تانيه طلبتيها و شيلتها بالفعل و شكرتيني عليها و لو حابه تفتكري المشاهد اللي اتشالت بعد اذنك روحي شوفيها في المونتاچ عند الأستاذ عمرو عاكف او كلميه يبعتهالك كلها موجوده ، و بعدين الفيلم بقاله ٣ اسابيع في السينمات و الكليب موجود جوه الفيلم هو بالنسبالك الحرام إننا ننزل الكليب على اليوتيوب بس !! إنما الكليب يتشاف جوه السينمات عادي ؟؟؟؟ منطق غريب فعلاً يا حلا).

اقرأ: حلا شيحة الأقرب إلى الإسلام الحقيقيّ اعتزلت أم لا

اضاف: (و بعدين هو مش أنتي اللي مضيتي عقد و تقاضيتي عليه مبلغ كبير عشان الدور دا بعينه !!!!! هو مش إنتي اللي صورتيه و مثلتيه بنفسك و بمنتهى الرضا ولاّ حد أجبرك ؟!!!!!! و للتوضيح للجمهور الكريم أنا و المخرجه الأستاذه ساره وفيق بعتنالك و كنا بنتحايل عليكي تيجي تشوفي شغلك قبل إصدار الفيلم عشان لو عندك أي ملحوظه تقوليها ، ماكنتيش بتردي علينا و تليفوناتك كلها كانت بتقفل في وشنا ،، إنتي للأسف يا حلا متعاملتيش صح مع الموقف كان لازم تهتمي بأمرك أكتر من كدا و لو كان ليكي أي طلب تاني كنت هعمله بكل حب إنما إنتي فجأه أختفيتي و مكملتيش تركيب صوتك في الفيلم ولا جيتي تتصوري عشان آفيش الفيلم أصلًا و مخليتيناش نعرف نعمل آفيش مجمع !!! و بقيتي تقفلي تليفوناتك و تكنسلي علينا كلنا و بعدين أي فيلم بيبقى ليه خطه مسبقه في الدعايه و انتي عارفاها كويس و وافقتي عليها و دا كليب رومانسي يعني معقول كنتي عايزه المنتج يشيل كل مشاهدك اللي صورتيها من الكليب و يطلعني بغني و بقول الكلام الرومانسي دا للأستاذ ماجد الكدواني مثلاً هو دا يُعقل؟).

Copy URL to clipboard

























منذ سنة

شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار