منذ 8 أشهر

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

في لقاء له عبر إذاعة نينار إف إم في سوريا قال زهير رمضان نقيب الفنانين السوريين: إن كل فنان سوري غير مسجل في جدول الأعضاء في النقابة ليس فناناً والفنان، العضو المسجل فقط وفقاً لأحكام القانون في النظام السوري.
“الفنان هو العضو في نقابة الفنانين المسجل في قيود الأعضاء استناداً لأحكام القانون 13 لعام 1990 خارج هدا الحكي ما اسموا فنان..بس وفهمك كفاية وفهم المشاهدين كفاية”

وعن إمكانية عودة أصالة نصري إلى دمشق وإجراء تسوية معها لتغني في دمشق قال: هذا قرار ليس بيدي. كان زهير رمضان سجل مواقف صارمة من فنانين وتبدو لهجته هنا مع أصالة رقيقة ما يشير إلى ترتيبات ما لصالح مسامحة أصالة أو أن حديث النقيب لم يكن قاسياً لأنه يعتبر أصالة ورقة محروقة!

زهير رمضان ينذر 12 فناناً وينذر بشار اسماعيل

وبعد أن هدد وصرخ تحت قبة البرلمان.

الآن يقول أن ليس بيده السماح أو لا بعودة الفنانين إلى سوريا، داعياً إلى فتح صفحة جديدة مع السوريين الراغبين بالعودة، وهذه إشارة جديدة إلى تغير أو تبدل المواقف من أصالة نصري وغيرها.

لكنه عاد وقال: لسنا فرعاً للهجرة والجوازات، أما كنقابة فنانين فنرحب بأي سوري يمارس المهنة ونقول له أهلاً وسهلاً ولنفتح صفحة جديدة، باستثناء 8 فنانين محالين لمجلس تأديب النقابة وتم فصلهم منها.

وقال إن الفنانين المفصولين عن النقابة هم: جمال سليمان، سميح شقير،عبد الحكيم قطيفان، مازن الناطور، مكسيم خليل والراحلة مي سكاف، يارا صبري وزوجها ماهر صليبي. وهنا لم يذكر أصالة نصري أيضاً ما يعني أنها مستثناة من العقاب.. هل هذا صحيح؟
ايلي يحشوشي